عاجل

اخر الاخبار اليوم لبنان: تجدد المواجهات بين المتظاهرين والجيش فى مدينة طرابلس

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
تجددت المواجهات بين مجموعات من المتجمهرين وعناصر الشغب، مع قوات الجيش اللبناني في وسط مدينة طرابلس (شمالي لبنان) في حين ساد هدوء حذر في منطقة باب التبانة بالمدينة بعد ساعات من الاشتباكات بالغة العنف والحدة بين المحتجين وقوات الجيش المنتشرة في المنطقة، وذلك على وقع الاحتجاجات التي يشهدها لبنان منذ أيام بسبب تدهور الأوضاع المالية والاقتصادية والمعيشية.

وتمكنت وحدات القوات المسلحة اللبنانية من بسط سيطرتها على الأوضاع في منطقة باب التبانة، مستعينة بآليات عسكرية وتعزيزات كبيرة على الأرض لمواجهة أعمال العنف والشغب التي اندلعت منذ ظهر اليوم، وقامت بتسيير دوريات عسكرية في الشوارع لضبط الأوضاع الأمنية.

ولم تكد تهدأ الأوضاع في منطقة باب التبانة، حتى اشتعلت في ساحة النور بوسط مدينة طرابلس، والتي تعد ساحة التظاهر الأساسية منذ اندلاع انتفاضة 17 أكتوبر الماضي، حيث قامت مجموعات من الأشخاص بقطع الطرق مستخدمين صناديق النفايات، وأشعلوا النيران في الإطارات المطاطية في وسط الشوارع، وقاموا بمهاجمة وتحطيم واجهات مؤسسات عمومية من بينها مقر السراي الحكومي في طرابلس، وتخريب فروع عدد من البنوك وتحطيمها وإضرام النيران بداخلها.

كما بادرت تلك المجموعات بالاعتداء على ضباط وأفراد الجيش اللبناني المنتشرة في المدينة لضبط الأوضاع الأمنية وحماية المؤسسات العامة، مستخدمين الأحجار والمفرقعات النارية وكميات كبيرة من قنابل المولوتوف.

واتخذت تشكيلات القوات المسلحة اللبنانية في معظم الأوقات الوضع الدفاعي مستعينة بالدروع المخصصة للتعامل مع أحداث الشغب، في محاولة لامتصاص حالة الغضب على الأرض، في حين تدخلت مستخدمة قدرا من القوة في سبيل منع عمليات التخريب وأي استهداف للمؤسسات العامة والممتلكات الخاصة، حيث استخدم الجيش القنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي لردع الهجمات عليه وعلى المنشآت العامة والخاصة وحمل المتظاهرين على التفرق.

كما استعان قوات الجيش بعربات مدرعة وآليات عسكرية لتعزيز وضع تشكيلات القوات المسلحة المنتشرة في أرجاء المدينة ومحاولة فرض السيطرة على الأرض.

وبدت شوارع وسط مدينة طرابلس، المعروفة بعاصمة الشمال اللبناني، وقد امتلأت بالأحجار وأثار الحرائق والتخريب والتحطيم جراء المواجهات المستمرة على مدى أيام على وقع الاحتجاجات المعيشية التي يشهدها لبنان في معظم المحافظات.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الدستور شامل

أخبار ذات صلة

0 تعليق