سوشال: الحوثيون يهاجمون مطار سعودي بـ “طائرات مفـخخة”

0 تعليق 1 ألف ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآناشتراك

سوشال

أعلنت جماعة أنصار الله “الحوثيين”، اليوم الأحد، شن عمليات جوية هجومية بطائرات مسـيرة مفـخخة على مطار جيزان جنوب غربي السعودية.

وقالت قناة “المسيرة” الناطقة باسم “أنصار الله”، إن سلاح الجو المـسير نفذ عدة عمليات هجــومية بعدد من طائــرات قاصــف 2K على مطار جيزان.
ونقلت “المسيرة” عن مصدر في سلاح الجو المسير، إن “الهجــمات الجـوية على مطار جيزان استــهدفت مرابض ومحطات الطائرات من دون طيار المشاركة في العدوان على اليمن”، مضيفا أن “الهـجمات الجوية تأتي بعد أن حولت دول العدوان مطار جيزان إلى قاعدة عسكرية للعدوان على اليمن”.

ويعد هجـوم “أنصار الله” على مطار جيزان هو الثاني من نوعه خلال نحو أسبوعين، حيث أعلنت الجماعة في 26 مايو/ أيار المنصرم استهداف مرابض الطائرات الحربية فيه بطائرة مفخخة مسيرة من ذات النوع.

وكان قد قال تلفزيون المسيرة، التابع لجماعة “أنصار الله” في اليمن، إن سلاح الجو التابع لها، شن هجوما بطائرة مسيرة على مرابض طائرات حربية في مطار جيزان بالسعودية قرب حدود اليمن.

ونقلت القناة، عن مصدر قوله إن “سلاح الجو المسير شن عملية هجومية بطائرة قاصف 2k على مطار جيزان، واستهدف مرابض الطائرات الحربية، مؤكدا أن عملية استهداف المطار نفذت بعد رصد استخباراتي دقيق وتم إصابة الهدف بدقه عالية.

ولم يرد تأكيد من السلطات السعودية أو من التحالف الذي تقوده المملكة ويحارب الحوثيين في اليمن منذ أربع سنوات.
وأعلنت جماعة “أنصار الله” في وقت سابق، اليوم الأحد، إسقاط طائرة استطلاع تابعة لقوات التحالف العربي في قطاع جيزان جنوب غربي السعودية.

وكانت الجماعة اليمنية أعلنت أمس السبت، سيطرة مقاتليها على ثلاثة مواقع في الشبكة وقبالة السديس في قطاع نجران.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا لدعم قوات الرئيس هادي لاستعادة حكم البلاد منذ 26 آذار/مارس 2015، ضد الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء.

وأدى النزاع الدامي في اليمن، حتى اليوم، إلى نزوح مئات الآلاف من السكان من منازلهم ومدنهم وقراهم، وانتشار الأمراض المعدية والمجاعة في بعض المناطق، وإلى تدمير كبير في البنية التحتية للبلاد. كما أسفر، بحسب إحصائيات هيئات ومنظمات أممية، عن مقتل وإصابة مئات الآلاف من المدنيين، فضلا عن تردي الأوضاع الإنسانية وتفشي الأمراض والأوبئة خاصة الكوليرا، وتراجع حجم الاحتياطيات النقدية.

المصدر: سبوتنيك

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك. اشترك الآناشتراك

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : سوشال

0 تعليق