وكالة الأنباء الليبية: ليبيا تسترجع من النمسا رأس التمثال الرخامي للمرأة " فاوستينا " والمفقود منذ 75 سنة .

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

طرابلس 5 مارس 2021 م ( وال ) – تسلمت السفارة الليبية في النمسا من المتحف العالمي بغراتس وبموافقة مصلحة الآثار النمساوية رأس التمثال الرخامي للمرأة " فاوستينا " الذى يعود أصله للعصر الأنطونى وكان مفقودا منذ 75 سنة .

جاء ذلك خلال الحفل الذي نظمته السفارة الليبية أمس الخميس وحضره وزير الثقافة بولاية ستيريا السفير النمساوي المعتمد لدى ليبيا ومدير المتحف العالمي في غراتس ،

وثمن السفير الليبي لدى النمسا " جلال العاشي " في كلمته خلال الحفل الجهود المشتركة بين سلطات البلدين الصديقين لحماية التراث الثقافي أينما وجد ، ومؤكدا على عمق العلاقات - النمساوية .

و قدم الجانب الليبي خلال الحفل مشروع اتفاق تعاون بين مصلحتي الآثار فى كلا البلدين لدراسته من الجانب النمساوي والتوقيع عليه لاحقا .

وذكرت وزارة الخارجية بحكومة الوفاق أن استرجاع رأس التمثال الرخامي جاء بعد مباحثات دبلوماسية بين السفارة الليبية ودولة النمسا وبناء على متابعة مصلحة الآثار الليبية و توجيهات الوزارة الخارجية وذلك لدورها الهام في مجال استعادة الأثار الليبية المفقودة والمهربة إلى الخارج

( وال )

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : وكالة الأنباء الليبية

0 تعليق