اخبار اليوم في ذكري وفاته.. تعرف على علاقات أحمد رمزي بزملائه بالوسط الفني

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

دنجوان السينما المصرية، وصاحب الظل الخفيف، الذي يعد علامة كبيرة من علامات الفن، ويخلد ذكراه في قلوب محبيه من خلال أعماله التي حققت نجاحا كبيرا، أنه الفنان أحمد رمزي، الذي يحل ذكري وفاته اليوم، وبهذه المناسبة نرصد عن علاقاته مع زملاءه في الوسط الفني...

إسماعيل ياسين ليس صديقي ولكن

قال أحمد رمزى أثناء لقائه مع صفاء أبو السعود في برنامج "ساعة صفا"، أنه عمل كثيرا مع الفنان الراحل إسماعيل يسين، وأشهر أفلامهم "ابن حميده"، وكان هناك الكثير الذين يظنون أن هناك صلة صداقة كبيرة بيننا، ولكن كان هناك انسجام فقط خلال العمل، وأنه يحبه كثيرا، كما حقق هذا الفيلم نجاح ضخم أيامها بنسبة أرباح 300 ألف جنيه، رغم أن تكلفته كانت 18 ألف.

تمرد على أجره

وأوضح "رمزى"، أن الأجر الذي يتقاضه الفنانين الكبار في أعمالهم 400 جنيه، وكما أنه استمر فترة كبيرة يأخذ هذا الأجر في أعماله، ولكنه أول شخص استطاع أن يطلب 800 جنيه في فيلم "غريبة" للفنانة نجاة الصغيرة، وكان أول بطولة لها، وعندما حدثه المنتج رمسيس نجيب عن دور له في هذا الفيلم وطلب منه هذا الأجر حدثت خلافات بينهم وأتي بالفنان أحمد مظهر الذي كان يشارك في العمل، ليحدثه عن ذلك، ولكن "مظهر" قال له "لازم رمزى يعمل الدور ده ولو هتاخد من أجري"، وفي الفيلم التالي أخذ "رمزي" 1000 جنيه.

عمر الشريف سبب كرهه لرمسيس نجيب 

وعن حبه الكبير لأصدقائه الذي يأتي بهم على صالح عمله أو شئ آخر، قال "رمزي"، أنه قبل دخوله بالسينما كان جالسا مع حلمي حليم ومعهم رمسيس نجيب، ولكن رمسيس سب وشتم في صديقه عمر الشريف كثيرا، والذي تربطهم صداقة قوية جدا، وكان هو بدأ التمثيل وظهوره في السينما حينها، ومنذ هذا الوقت وهو لم يحب رمسيس وعبر له عن ذلك دون مجاملة. 

الحقد سبب ابتعاده عن العالمية

قال "رمزى"، أن فتحي إبراهيم مدير دور العرض هو سبب خروجه من العالمية في فيلم "الإنجيل"، عندما جاء هستون ليصور الفيلم في مصر، ورشح رمزي لدور به، ولكن فتحي ابراهيم اعترض علي ذلك وقام بإبعاده، وأكد انه فعل ذلك لأنه كان يكرهه، وهذه هي الفرصة الوحيدة التي جاءت له للدخول في الفيلم العالمي، ولم تنجح بسبب حقد الكثير عليه.

صدق العين يكشف له الشخصية

في فيلم "هي والرجال"، للفنانة لبني عبدالعزيز كان المخرج حسن الإمام يُصر أن يأتي بالممثل الأول ويقف أمام رمزي ليري عينيه، قبل أن يمثل معه، وقال "رمزي" أنه لو أمامه ممثل وحش هذا يؤثر عليه في التمثيل وتكون النتيجة غير جيدة له، وأنه عندما عمل مع الفنان الكبير محمود المليجي ونظر في عينيه أثناء التمثيل استطاع أن يندمج معه ويظهر أفضل ما لديه، لأن عينيه تشع الطاقة والموهبة في العمل.

تحية كاريوكي جدعة وهند رستم ناعمة

وعن أجدع الفنانات المصرية التي كانت معه في هذا الجيل، أوضح "رمزي"، أن الفنانة تحية كريوكي هي التي كانت تمتاز بالقوة والجدعنة، كما أن هند رستم لديها هذه الصفة أيضا، ولكنها تمتاز بالنعومة أكثر.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : وشوشة

أخبار ذات صلة

0 تعليق