اخر الاخبار - حسن العطار: «قلبي ما يحبه ثاني»... «ما قدرت أصير Happy»!

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

حسن العطار: «قلبي ما يحبه ثاني»... «ما قدرت أصير Happy»!

قال لـ «الراي» إن الأغنية ذات لون حزين وإيقاع جميل

+ تكبير الخط   - تصغير الخط

أجهّز أغنية «قالي وينك» وأخرى إنكليزية

 

يستعد المغني حسن العطار لطرح أغنية جديدة خلال أيام عبر قناته الرسمية في «يوتيوب» تحمل عنوان «قلبي ما يحبه ثاني»، من ألحانه وكلمات وتوزيع عبدالله العماني.
وقال العطار لـ«الراي»: «تعاون جميل جمعني مع عبدالله العماني، خلاصته كانت أغنية (قلبي ما يحبه ثاني) ذات اللون الحزين والإيقاع الجميل، والتي أتمنى فعلاً أن تلامس إحساس كل من يسمعها، ولا أخفي القول إنني حاولت أن أخرج من أجواء الحزن في ما أقدمه من أغان، لكن (ما قدرت أصير Happy)».
وأكمل العطار موضحاً السبب وراء اختيار هذا الوقت لطرح الأغنية، بالقول: «الأغنية موجودة لدي منذ سنة كاملة، لكنني انتهيت من صناعتها منذ فترة قصيرة، لهذا قررت أن تبصر النور في أقرب فرصة. ومسألة أنني قد أظلمها لدى طرحي لها في الوقت الحالي (مو مقتنع بهالحجي)، إذ إنني مؤمن تماماً بأن نجاح أي عمل فني يعتمد بالدرجة الأولى على احترافية التسويق له بالصورة الصحيحة، وهو غير مرتبط بالتوقيت كما يقول البعض أننا في زمن (كورونا) وبالتالي قد تفشل الأغنية ولا تأخذ نصيبها».
وأضاف «تأكيداً على نظريتي وكلامي هناك الكثير من الفنانين طرحوا أغاني خاصة بهم خلال هذه الفترة ونجحوا (أحس اللي يشتغل صح، راح يحقق النجاح)، ومن خلال جريدتكم أعترف بأني طرحت منذ فترة قصيرة جداً أغنية رائعة جداً بكل ما تعنيه الكلمة بعنوان (تعبان شوق) من كلمات الشاعرة دلال المقهوي وألحان مزاجي ومن توزيع عاصم البني وعبدالله العماني، لكنها لم تحقق النجاح الذي كنت أتمناه، والسبب يرجع لعدم تسويقي لها بالشكل الصحيح بسبب انشغالي ببعض الأمور».
وأردف العطار: «في الوقت الراهن غالبية الناس في البيت ولديهم الوقت الكافي لسماع كل ما هو جديد، لهذا صدقني (إن كانت الأغنية حلوة راح تنسمع وتنجح)، ويقول مطلعها:
قلبي ما يحبه ثاني وهو بقلبي ما يسوى/‏‏ منه ياما كنت أعاني ربّى قلبي عالقسوة... بس كفاية ما أريده مني خله يغسل إيده/‏‏ نرجع أحباب وأحبة هذه عن عينه بعيدة».
واستطرد العطار ملمحاً عن الجديد التالي الذي يحضر له، بالقول: «في الفترة المقبلة سأحضر لأغنية تحمل عنوان (قالي وينك) من ألحاني وتشاركت في كتابتها مع عبدالله العماني، وستكون ذات أجواء عراقية. ومن بعدها سأطلق أغنية باللغة الإنكليزية من كلماتي وألحاني».
وبسؤاله عن السبب وراء توجهه إلى التلحين، قال: «(قمت وايد أحب ألحن) ولهذا السبب غبت عن الساحة في الفترة الماضية كي أتفرغ للتلحين».

مستندات لها علاقة

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الراي الكويتية - رياضة

أخبار ذات صلة

0 تعليق