اخبار السعودية : شؤون المسجد النبوي: 95% متوسط إشغال المسجد و85% للساحات

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

«عكاظ» (المدينة المنورة)

أصدرت إدارة الحشود بوكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي، إحصاءات الدخول لأبواب المسجد النبوي خلال شهر رمضان المبارك.

وأكد مدير إدارة الحشود بوكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي المهندس فوزي بن عبدالهادي الحجيلي أن قسم الإحصاء والتقارير بالإدارة يعمل على إصدار التقارير والإحصاءات ضمن مهمات أعمال إدارة الحشود؛ لضمان وتحقيق الأهداف المرجوة في تقديم أعلى مستويات الخدمة للزائرين والمصلين، والمحافظة على جميع الممرات خالية من أي معوقات للحركة خلال أوقات الذروة بالمسجد النبوي.

وبين أن متوسط الدخول من جميع أبواب المسجد النبوي خلال الشهر الكريم بلغ 461895 زائرا، مؤكداً أن مجموع دخول الزائرين للسلام على النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبيه بلغ 2282725 زائرا، فيما تشير الإحصاءات إلى متوسط دخول اليوم الواحد للزيارة 78714 زائرا من باب السلام وذلك نظراً لتغيير موضع الإمام واستمرارية القيام بالزيارة أثناء صلاة القيام.

وأفاد المهندس الحجيلي بأن كثافة المصلين تركزت داخل المسجد وفي ساحاته الثلاث الشمالية والشرقية والغربية، ولم يشهد السطح كثافة عالية للمصلين حيث بلغ متوسط نسبة الإشغال به 23%، في ظل متوسط نسبة إشغال 95% بكامل المسجد النبوي ونسبة 85% في ساحات المسجد النبوي.

وأوضح الحجيلي أن أعلى معدل دخول للسلام على النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبيه رضي الله عنهما خلال الشهر الفضيل في يوم الجمعة 1439/9/16، مشيرا إلى أن منظومة الخدمات والجهود التي تقوم بها وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي في تقديم أعلى مستويات الخدمة للزوار والمصلين خلال شهر رمضان المبارك، تأتي بتنظيم أعمال الحشود في الممرات والساحات وتيسير مهمات الحشود أثناء تزايد الأعداد واتباع آلية التعامل مع الحشود وإرشاد المصلين والزائرين وتسهيل الوصول لأروقة المسجد النبوي وعموم الحركة داخل المسجد النبوي وفي الساحات، ومتابعة انسيابية الممرات وعدم السماح بالجلوس أو الصلاة فيها ليصل الجميع لأماكن الصلاة بيسر وسهولة.


الخبر | اخبار السعودية : شؤون المسجد النبوي: 95% متوسط إشغال المسجد و85% للساحات - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : صحيفة عكاظ ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق