الوحدة - الانتماء والمدرب والشهرة.. عوامل تحسم ميركاتو الصيف

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

رويدا رويدا؛ يقترب الموسم الكروي من الانتهاء، ودخل قطار معظم الدوريات الأوروبية في المحطات الأخيرة، وبدأت الأندية الكبرى في التخطيط لتدعيم صفوفها، للظهور بشكل مميز الموسم المقبل، والمنافسة على جميع البطولات المحلية، والأوروبية، من خلال مفاوضات مع اللاعبين الذين لفتوا الانتباه منذ انطلاق الموسم الحالي.

وبالنظر إلى الأسماء التي تدور حولها أخبار سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، نجد 3 عوامل ترجح كفة أندية على الأخرى، في الظفر بخدمات النجوم المتألقين هذا الموسم.

يستعرض "دوت مصر" أبرز العوامل وأشهر النجوم:

الانتماء

عندما يتلقى لاعبا عروضا من أندية كبيرة، يفكر أولا في انتمائه لهذه الأندية، ويفضل الانضمام للفريق الذي يشجعه، ويحب طريقة لعبه، وهذا ما أعلنه بصراحة نجم ليستر سيتي الإنجليزي، ومنتخب الجزائر، رياض محرز، بعدما أكد في أكثر من لقاء، أنه يحب طريقة لعب فريق برشلونة،  الذي يشجعه منذ الصغر، من خلال التقارير الصحفية الإنجليزية، والإسبانية، التي أكدت رغبة نادي برشلونة في ضم محرز، الموسم المقبل، ما جعل المدير الفني لفريق ليستر، كلاوديو رانييري، يحذر محرز من التركيز في المفاوضات مع البارسا، وعدم التركيز في المباريات المقبلة، التي تفصل ليستر عن التتويج بلقب البريميرليج.

وبنفس الطريقة أعلن نجم هجوم يوفنتوس الإيطالي، باولو ديبالا، عن حبه لنادي برشلونة، وأنه يحلم منذ الصغر باللعب ضمن صفوف البارسا، خلال تصريحات بالموسم الماضي قبل الانضمام لنادي يوفنتوس، ليؤكد أن خياره الأول إذا قرر الرحيل عن السيدة العجوز، سيكون الانتقال لبرشلونة، بعدما تلقى عروضا كثيرة في الفترة الأخيرة، من ريال مدريد، ومانشستر سيتي، وبايرن ميونخ، وغيرهم.

المدرب

تتجه الأنظار مع نجم منتخب فرنسا، ولاعب وسط يوفنتوس الإيطالي، بول بوجبا، الذي تلقى عروضا من أكبر الأندية الأوروبية، إلا أن المنافسة في الأيام الأخيرة انحصرت بين ريال مدريد الإسباني، ومانشستر سيتي الإنجليزي، ويأمل ريال مدريد في إنهاء صفقة بوجبا مستغلا العلاقة القوية بين اللاعب، وبين مدرب الريال الحالي، الأسطورة الفرنسية زين الدين زيدان، الذي يستطيع اقناع بوجبا، بارتداء قميص الملكي بسهولة، ليتفوق على مانشستر سيتي الذي تقدم بعرضا خياليا لنادي يوفنتوس، يبلغ 95 مليون إسترليني، للتعاقد مع بوجبا بناء على طلب بيب جوارديولا.

وبالانتقال لمهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، زلاتان إبراهيموفيتش، الذي يتردد اسمه في الميركاتو الصيفي، بعدما قرر الرحيل عن ناديه، نهاية الموسم الحالي، نجد أن نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي يسعى لضم المهاجم المخضرم لصفوفه، مستغلا علاقته بالمدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، الذي أصبح قريبا من تولي تدريب الشياطين الحمر، خلفا للهولندي الحالي لويس فان جال.

الشهرة

العامل الثالث الذي سيكون له تأثيرا قويا في الانتقالات الصيفية المقبلة، هو الشهرة واللعب لأندية ذات صيت واسع في أووربا، والعالم، وهو ما يفضله مهاجم إيفرتون الإنجليزي، روميلو لوكاكو، الذي صرح أنه يريد المشاركة في دوري أبطال أوروبا بالموسم المقبل، بعد المستوى المميز الذي يقدمه مع فريقه هذا الموسم في البريميرليج، وتلقى لوكاكو عروضا كثيرة من أندية مانشستر يونايتد، وتشيلسي، وبايرن موينخ، وبروسيا دورتموند.

كذلك مهاجم فريق توتنهام ومنتخب إنجلترا، هاري كين، الذي قرر عدم الرحيل عن فريقه نهاية الموسم الماضي، إلا أن تألقه، واحتلاله صدارة هدافي البريميرليج حتى الآن، جعل نادي ريال مدريد يفكر مجددا في ضمه، مستغلا رغبة اللاعب في اللعب بدوري أبطال أوروبا، والفوز بالبطولات، وهذا الأمر أصبح مطروحا سواء استطاع هاري كين الفوز بالدوري الإنجليزي هذا الموسم مع فريقه، أو فشل في ذلك، ليكون رحيله قريبا من أجل خوض تحد جديدا.

اقرأ أيضا:

على طريقة الهضبة.. مواقف في الكرة المصرية ترفع شعار "عمرنا ما هنرجع زي زمان"

 

رويدا رويدا؛ يقترب الموسم الكروي من الانتهاء، ودخل قطار معظم الدوريات الأوروبية في المحطات الأخيرة، وبدأت الأندية الكبرى في التخطيط لتدعيم صفوفها، للظهور بشكل مميز الموسم المقبل، والمنافسة على جميع البطولات المحلية، والأوروبية، من خلال مفاوضات مع اللاعبين الذين لفتوا الانتباه منذ انطلاق الموسم الحالي.

وبالنظر إلى الأسماء التي تدور حولها أخبار سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، نجد 3 عوامل ترجح كفة أندية على الأخرى، في الظفر بخدمات النجوم المتألقين هذا الموسم.

يستعرض "دوت مصر" أبرز العوامل وأشهر النجوم:

عندما يتلقى لاعبا عروضا من أندية كبيرة، يفكر أولا في انتمائه لهذه الأندية، ويفضل الانضمام للفريق الذي يشجعه، ويحب طريقة لعبه، وهذا ما أعلنه بصراحة نجم ليستر سيتي الإنجليزي، ومنتخب الجزائر، رياض محرز، بعدما أكد في أكثر من لقاء، أنه يحب طريقة لعب فريق برشلونة،  الذي يشجعه منذ الصغر، من خلال التقارير الصحفية الإنجليزية، والإسبانية، التي أكدت رغبة نادي برشلونة في ضم محرز، الموسم المقبل، ما جعل المدير الفني لفريق ليستر، كلاوديو رانييري، يحذر محرز من التركيز في المفاوضات مع البارسا، وعدم التركيز في المباريات المقبلة، التي تفصل ليستر عن التتويج بلقب البريميرليج.

وبنفس الطريقة أعلن نجم هجوم يوفنتوس الإيطالي، باولو ديبالا، عن حبه لنادي برشلونة، وأنه يحلم منذ الصغر باللعب ضمن صفوف البارسا، خلال تصريحات بالموسم الماضي قبل الانضمام لنادي يوفنتوس، ليؤكد أن خياره الأول إذا قرر الرحيل عن السيدة العجوز، سيكون الانتقال لبرشلونة، بعدما تلقى عروضا كثيرة في الفترة الأخيرة، من ريال مدريد، ومانشستر سيتي، وبايرن ميونخ، وغيرهم.

المدرب

تتجه الأنظار مع نجم منتخب فرنسا، ولاعب وسط يوفنتوس الإيطالي، بول بوجبا، الذي تلقى عروضا من أكبر الأندية الأوروبية، إلا أن المنافسة في الأيام الأخيرة انحصرت بين ريال مدريد الإسباني، ومانشستر سيتي الإنجليزي، ويأمل ريال مدريد في إنهاء صفقة بوجبا مستغلا العلاقة القوية بين اللاعب، وبين مدرب الريال الحالي، الأسطورة الفرنسية زين الدين زيدان، الذي يستطيع اقناع بوجبا، بارتداء قميص الملكي بسهولة، ليتفوق على مانشستر سيتي الذي تقدم بعرضا خياليا لنادي يوفنتوس، يبلغ 95 مليون إسترليني، للتعاقد مع بوجبا بناء على طلب بيب جوارديولا.

وبالانتقال لمهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، زلاتان إبراهيموفيتش، الذي يتردد اسمه في الميركاتو الصيفي، بعدما قرر الرحيل عن ناديه، نهاية الموسم الحالي، نجد أن نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي يسعى لضم المهاجم المخضرم لصفوفه، مستغلا علاقته بالمدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، الذي أصبح قريبا من تولي تدريب الشياطين الحمر، خلفا للهولندي الحالي لويس فان جال.

الشهرة

العامل الثالث الذي سيكون له تأثيرا قويا في الانتقالات الصيفية المقبلة، هو الشهرة واللعب لأندية ذات صيت واسع في أووربا، والعالم، وهو ما يفضله مهاجم إيفرتون الإنجليزي، روميلو لوكاكو، الذي صرح أنه يريد المشاركة في دوري أبطال أوروبا بالموسم المقبل، بعد المستوى المميز الذي يقدمه مع فريقه هذا الموسم في البريميرليج، وتلقى لوكاكو عروضا كثيرة من أندية مانشستر يونايتد، وتشيلسي، وبايرن موينخ، وبروسيا دورتموند.

كذلك مهاجم فريق توتنهام ومنتخب إنجلترا، هاري كين، الذي قرر عدم الرحيل عن فريقه نهاية الموسم الماضي، إلا أن تألقه، واحتلاله صدارة هدافي البريميرليج حتى الآن، جعل نادي ريال مدريد يفكر مجددا في ضمه، مستغلا رغبة اللاعب في اللعب بدوري أبطال أوروبا، والفوز بالبطولات، وهذا الأمر أصبح مطروحا سواء استطاع هاري كين الفوز بالدوري الإنجليزي هذا الموسم مع فريقه، أو فشل في ذلك، ليكون رحيله قريبا من أجل خوض تحد جديدا.

اقرأ أيضا:

على طريقة الهضبة.. مواقف في الكرة المصرية ترفع شعار "عمرنا ما هنرجع زي زمان"

 

الخبر | الوحدة - الانتماء والمدرب والشهرة.. عوامل تحسم ميركاتو الصيف - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : دوت مصر - رياضة ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق