عاجل

اخبار الجزائر: أكثر من 60٪ من الجزائريين يتوقعون انهيارًا اقتصاديًا بسبب كورونا

0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

موقع الوحدة الاخباري نقدم لكم اخر المستجدات على الساحة العربية والعالمية واخر الاخبار لحظة وقوعها اخر الاخبار الرياضية والعربية والعالمية والاخبار المنوعة كما ونقدم لكم حصادنا الاخباري لجميع الدول العربية


كشفت دراسة نشرها المعهد الفرنسي، المختص في عمليات سبر الآراء "أوبينيون واي"، بالتعاون مع مكتب "35 درجة شمالًا" للدراسات حول أفريقيا، وكذا مكتب "ديلوايت" المتخصّص في التحقيقات، أن 86٪ من الجزائريين قلقون من انتشار فيروس كورونا في بلادهم، وهو مستوى أعلى من متوسط البلدان الأفريقية الأخرى التي شملتها هذه الدراسة المبنية على نتائج سبر للأراء.

وحملت الدراسة عنوان "الرأي العام الأفريقي في مواجهة أزمة كورونا"، تم إنجازها في الفترة الممتدة بين الـ 2 و14 ماي في ثمانية دول أفريقية، وهي جنوب أفريقيا والجزائر وكوت ديفوار ومصر وإثيوبيا والمغرب وجمهورية الكونغو الديمقراطية ونيجيريا. تمت مقابلة 4017 شخصًا من مواطني هذه البلدان، من بينهم 500 شخص في الجزائر، تم التواصل معهم هاتفيًا، حسب ما أفادت به الجهة المنظمة لسبر الأراء.

تسلط هذه الدراسة أولًا، الضوء على القلق الشديد بشأن العواقب الاقتصادية والاجتماعية لوباء كورونا، بالإضافة إلى المخاوف المرتبطة بانتشار الفيروس وعواقبه الصحية أيضًا، كما تحرّت الدراسة ثقة مواطني هذه الدول في عمل الحكومات ودرجة استجابتها مع الأزمة ودعمها للاقتصادات والسكان.

وكشفت الدراسة أنّ 60٪ من الجزائريين يتوقعون أن الوضع السيء لاقتصاد البلاد من المرجّح أن يتفاقم في المرحلة المقبلة متأثرا بتداعيات فيروس كورونا. كما تكشف الدراسة أن 45٪ من الجزائريين الذين شملهم الاستطلاع يعتقدون أن نشاطهم المهني سيتدهور في الأشهر المقبلة وسيكون لوباء كورونا تأثير مباشر عليه، وهو رقم أقل من المتوسط الأفريقي الذي يبلغ 53٪.

من جهة أخرى، تقف الدراسة على مستوى ثقة الجزائريين الذين استجوبوا في قدرة الحكومة على الحد من آثار الوباء. حيث يثق 59٪ "تمامًا" بالحكومة للحدّ من آثار وباء كورونا، بينما يثق 29٪ "إلى حد ما" بالحكومة. بينما يميل 8 ٪ "إلى عدم الثقة" بالحكومة للحد من تبعات كورونا، في حين أن 7٪ ممن شملهم الاستطلاع "لا يثقون بتاتًا" بالحكومة في سياستها مواجهة الوباء.

تتطرق الدراسة أيضًا إلى مخاوف المواطنين من نفاذ المواد الغذائية أو حصول ندرة فيها، إذ يعتقد 48٪ من الجزائريين الذين أجابوا على أسئلة الاستطلاع، أنهم سيواجهون خطر نفاد القمح في الأسابيع المقبلة، فيما يخشى 16٪ أن ينفد الحليب. بينما يخشى 15٪ من نقص الدقيق (الفرينة) في الأسواق.

أخيرًا، تكشف الدراسة عن درجة عالية من عدم ثقة الجزائريين تجاه الشبكات الاجتماعية، كمصدر موثوق للمعلومات، حيث يعتقد 73٪ من الجزائريين المستجوبين، أنهم لا يثقون في مواقع التواصل الاجتماعي، و44٪ قالوا إنهم لا يثقون على الإطلاق في الشبكات الاجتماعية.

في مقابل ذلك، يقول 18٪ فقط من الجزائريين الذين شملهم الاستطلاع، أنهم يثقون في وسائل التواصل الاجتماعي كمصدر للأخبار والمعلومات، فيما أجمع 95٪ على أن الأطباء يعتبرون المصدر الأكثر مصداقية للمعلومات بخصوص فيروس كورونا.

بوبكر بلقاسم

موقع الوحدة الاخباري نقدم لكم اخر المستجدات على الساحة العربية والعالمية واخر الاخبار لحظة وقوعها اخر الاخبار الرياضية والعربية والعالمية والاخبار المنوعة كما ونقدم لكم حصادنا الاخباري لجميع الدول العربية

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الجزائر تايمز

أخبار ذات صلة

0 تعليق