الاخبار اليوم - عامل دليفري يصاب بنوبة غضب هستيرية بسبب «البقشيش» .. شاهد ما حدث

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

موقع الوحدة الاخباري نقدم لكم اخر المستجدات على الساحة العربية والعالمية واخر الاخبار لحظة وقوعها اخر الاخبار الرياضية والعربية والعالمية والاخبار المنوعة كما ونقدم لكم حصادنا الاخباري لجميع الدول العربية

أثار مقطع فيديو يوثق رد الفعل الغاضب لعامل توصيل طلبات (دليفري) بأحد مطاعم الوجبات السريعة بسبب عدم تلقيه إكرامية أو بقشيش موجة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرًا، حيث تملكت منه نوبة غضب هستيرية وأخذ يصرخ معربًا عن استيائه حيال هذا الموقف، خاصة وأنه اضطر للانتظار لنحو 5 دقائق في ظل تساقط أمطار كي يتمكن من تسليم طلبية الوجبة السريعة.

ومن الواضح أن أحد زملاء عامل توصيل الطلبات التقط هذا الفيديو دون أن ينتبه إليه الأخير، قبل أن يُنشر في وقت لاحق على منصة "تيك توك" للتواصل الاجتماعي، حيث حصد أكثر من مليون ونصف مشاهدة منذ ذلك الحين.

وفي بداية الفيديو، الذي التُقط داخل مطعم للوجبات السريعة لم يشر إلى موقعه تحديدًا لكن يُعتقد أنه بالولايات المتحدة الأمريكية، شوهد عامل توصيل الطلبات وهو يصرخ قائلًا: "لا.. لم أعد أرغب في مواصلة العمل هنا بعد الآن"، وحاول زميله تهدئته لكنه واصل الصراخ قائلًا: "5 دقائق في الخارج تحت المطر.. بدون بقشيش".

وأطاح خلال نوبة غضبه الهستيرية بمجموعة من العلب المخصصة لتوصيل البيتزا متسببًا في سقوطها أرضًا.

وأثار رد فعل العامل حالة من الجدل بين المعلقين حول إذا ما كان لديه الحق في الغضب حيال عدم تلقيه بقشيش على هذا النحو، حيث أشار البعض إلى أن العاملين في هذا المجال يعتمدون على البقشيش، وكان من ضمن تعليقات الرواد على سبيل المثال: "هذا يحزنني حقًا لأنه من الأرجح تولى توصيل طلبيات متكررة بدون بقشيش حتى وصل أخيرًا إلى نقطة الانهيار".

وفي الوقت ذاته، تساءل آخرون عن سبب شكواه، خاصة وأن هذه هي وظيفته، وعدم تلقي بقشيش في بعض الأحيان بمثابة احتمالية قائمة.

موقع الوحدة الاخباري نقدم لكم اخر المستجدات على الساحة العربية والعالمية واخر الاخبار لحظة وقوعها اخر الاخبار الرياضية والعربية والعالمية والاخبار المنوعة كما ونقدم لكم حصادنا الاخباري لجميع الدول العربية

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : صدى البلد

أخبار ذات صلة

0 تعليق