اخبار اليوم : حملة قصف كبيرة وحشودات عسكرية للنظام في ريف حماة الشمالي.. مصادر تكشف السبب

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شنت طائرات حربية روسية وأخرى تابعة لقوات الأسد، حملة قصف جوي ومدفعي كبيرة على عدة مناطق بريف حماة الشمالي، الخاضع لسيطرة نظام الأسد منذ قرابة عام ونصف.

وذكرت مصادر محلية، أن قوات الأسد حشدت منذ عدة أيام مئات الجنود في مدينتي اللطامنة وكفرزيتا وبلدة الصياد شمال حماة.

وبحسب الإعلامي، طاهر العمر، فإن هدف تلك التحركات هو عزم الروس على تصوير فيلم يجسد حملة روسيا والنظام الأخيرة على المنطقة.

وتضمن المشروع، الذي نُفِّذ أمس الجمعة، مشاركة طائرات حربية روسية وأخرى تابعة للنظام بعمليات قصف حقيقية، بالإضافة لمشاركة قوات خاصة روسية.

كما قام الروس بتجهيز غرف عمليات عسكرية مسبقة الصنع لإظهار أن المعارك التي يتم تصويرها هي حرب حقيقية، وفقًا للمصادر.

وأشار "العمر" إلى أن هدف روسيا من تلك التمثيلية هو إظهار أن معارك السيطرة على ريف حماة الشمالي حسمت بالمواجهات المباشرة، لتضليل الرأي العام عن سياستهم الهمجية التي تم من خلالها تدمير المدن والبلدات وتهجير سكانها.

وكانت قوات الأسد سيطرت على مناطق اللطامنة وكفرزيتا وبقية ريف حماة الشمالي، نهاية شهر آب/ أغسطس من العام 2019، بدعم روسي كبير، واتباع سياسة الأرض المحروقة، التي تسببت بتهجير كل السكان.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الدرر الشامية

أخبار ذات صلة

0 تعليق