اخر الاخبار - قفصة: وباء "كورونا" يتسبب في وفاة 7 أشخاص وتطال عدواه 66 شخصا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أودى وباء "كورونا"، في ولاية قفصة، خلال الـ24 ساعة الأخيرة، بحياة 7 أشخاص من معتمديات الرديف، وام العرائس، والمظيلة، وقفصة الجنوبية، وهي أعلى حصيلة وفيات تسجلها الجهة بسبب هذا الفيروس منذ بدء إنتشاره ببلادنا في شهر مارس الماضي، حسب ما أفاد به (وات) المدير الجهوي للصحة، سالم ناصري.
   وبهذه الحصيلة الجديدة، يرتفع بالجهة مجموع الوفيات بسبب هذا الفيروس إلى 48 وفاة، توفّي أغلبهم بأقسام "كوفيد 19 " بالمستشفيين الجهويين بكل من قفصة والمتلوي.
   وأعلنت الإدارة الجهوية للصحّة، اليوم الثلاثاء، عن رصد 66 إصابة جديدة بفيروس "كورونا"، من بينها إصابات لإطارات شبه طبّية وتلاميذ، وذلك من مجموع 111 عيّنة لأشخاص اشبته في إصابتهم بعدوى الفيروس، خضعت للتحاليل السريعة ولإختبارات الكشف عن "كورونا" بمركز التحاليل البيولوجية بمستشفى قفصة.
   وطالت أغلب هذه الإصابات، أشخاصا من معتمديتي قفصة الجنوبية والمتلوي، فيما تتوزّع بقيّة الاصابات على معتمديات ام العرائس، والقصر، والرديف، والمظيلة.
   وبحسب آخر تحيين للوضع الوبائي بقفصة، فقد بلغ مجموع المصابين منذ بدء إنتشار الفيروس في مارس الماضي، 1273 مصابا، توفّي من بينهم 48 شخصا، وتعافى منهم 725 مصابا.
   ويبلغ عدد المصابين الذين لازالوا يحملون الفيروس، 516 مصابا، أكثر من نصفهم من معتمدية قفصة الجنوبية، التي كان المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدّة قد صنّفها منذ أكثر من شهر منطقة ذات خطورة إنتشار مرتفعة لوباء "كورونا".
   ويقيم 28 مصابا من مجموع المصابين الحاملين للفيروس بقسمي "كوفيد -19 " بالمستشفى الجهوي الحسين بوزيان بقفصة، من بينهم مصابون تحت أجهزة التنفس الاصطناعي.
   

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الشروق التونسية

أخبار ذات صلة

0 تعليق