اخر الاخبار : للمرة الأولى منذ 2011.. الذهب يحطم حاجز 1900 دولار.. ويسجل مستوى تاريخي في مصر

0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كتب: ضياء السقا

استقرت أسعار الذهب، السبت، في الأسواق المصرية، بعدما سجلت مساء الجمعة، أعلى مستوى في تاريخها، حيث وصل عيار 21 الأكثر تداولا، 848 جنيها للجرام.

 

وعالميا، اخترق الذهب، الجمعة، حاجز 1900 دولار للأوقية (الأونصة) للمرة الأولى منذ 2011، إذ فاقم خلاف أميركي صنين المخاوف حيال تضرر الاقتصاد العالمي المترنح بالفعل بسبب جائحة فيروس كورونا.

وصعد الذهب في المعاملات الفورية 0.7 بالمئة إلى 1899.68 دولار للأوقية بحلول الساعة 1800 بتوقيت غرينتش، وذلك بعد بلوغ 1905.99 دولار، وهو أعلى مستوى منذ سبتمبر 2011.

والأسعار متجهة لزيادة 5 بالمئة على أساس أسبوعي، وهو أفضل أداء لها منذ الأسبوع المنتهي في 27 مارس.

وجرت تسوية عقود الذهب الأميركية الآجلة بزيادة 0.4 بالمئة عند 1897.5.

خبير يوضح أسباب الارتفاع القياسي

من جانبه، قال أمير رزق عضو شعبة الذهب، إن السبب وراء ارتفاع أسعار الذهب، هو المناورات الحربية التي تقوم في روسيا وأوكرانيا، بجانب حالة عدم استقرار وارتفاع التكاليف، مشيرا إلى أن حركة البيع والشراء تكاد تكون معدومة، بسبب أن من يريد البيع يتوقع أن يزيد سعره فينتظر، بينما من يريد الشراء ينتظر لحين انخفاض الأسعار.

وأضاف رزق، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي شريف عامر ببرنامج يحدث في مصر على قناة mbc مصر، أن التجار تعاني من ارتفاع أسعار الذهب ويريدون انخفاص سعره، حيث توقع أن تنخفض أسعار الذهب تدريجيا بعد اكتشاف لقاح لفيروس كورونا المستجد.

وتشهد أسعار الذهب المحلية أكبر حالة تذبذب سعري لها منذ عام ٢٠١٦.

ويعتبر الذهب استثمارا آمنا في أوقات الضبابية السياسية والاقتصادية، ويميل المعدن الأصفر للاستفادة من التحفيز الاقتصادي لأنه يعتبر إلى حد كبير أداة تحوط ضد التضخم وتراجع العملات.

وجاء متوسط أسعار الذهب السبت في الأسواق المصرية، كالتالي:

عيار 18 بـ 726.85 جنيها للجرام

عيار 21 بـ 848 جنيها للجرام

عيار 24 بـ 969.10 جنيها للجرام

سعر الجنيه الذهب 6784 جنيها

ملحوظة: الأسعار بدون إضافة المصنعية، وقد تختلف من محل لأخر.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الموجز

0 تعليق