اخر الاخبار - ميلان يقلب الطاولة على اليوفي في قمة الدوري الإيطالي

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قلب ميلان الطاولة على ضيفه يوفنتوس، بعدما قلب تأخره بهدفين إلى فوز بـ4 أهداف، في المباراة التي جمعتهما اليوم الثلاثاء بملعب سان سيرو، في إطار منافسات الجولة 31 من الدوري الإيطالي.

تقدم يوفنتوس بهدفين عن طريق أدريان رابيو وكريستيانو رونالدو في الدقائق 47 و53، فيما سجل زلاتان إبراهيموفيتش، فرانك كيسي، رفائيل لياو وأنتي ريبيتش أهداف ميلان في الدقائق 62، 66، 67 و80.

بهذا الفوز، رفع ميلان رصيده إلى 49 نقطة ليتقدم للمركز الخامس، بينما تجمد رصيد يوفنتوس عند 75 نقطة بالمركز الأول.

بدأت المباراة هادئة من الطرفين وسط سيطرة واستحواذ ميلان على الكرة، وفي الدقيقة 8 جاءت أولى الفرص في المباراة، بعدما استلم ساليمايكيرس الكرة على حدود منطقة الجزاء وسدد كرة وصلت ضعيفى ليد الحارس تشيزني.

ورد يوفنتوس بفرصة خطرة بعدما مرر بيرنارديسكي كرة عرضية من ركلة حرة ثابتة داخل المنطقة، كاد بونوتشي أن يسكنها الشباك إلا أنها مرت من أمام رأسه بجوار القائم الأيمن لدوناروما.

وكاد كريستيانو أن يحرز الهدف الأول بعدما استلم الكرة من بيرنارديسكي ليتوغل داخل المنطقة ويسدد كرة قوية في الزاوية البعيدة، قبل أن تلمس المدافع وتخرج لركنية.

وفي الدقيقة 95، أحرز كريستيانو هدفًا قرر الحكم إلغاؤه بداعي وجود رونالدو في موقف تسلل، لتنتهي معه المباراة بفوز ميلان (4-2).

وفي الدقيقة 22 حاول إبراهيموفيتش تسديد كرة أرضية من على حدود المنطقة إلا أن كرته وصلت سهلة إلى يد تشيزني.

وبنفس طريقة التسديد الأولى، حصل زلاتان على الكرة في نفس المكان بعد تمريرة ثيو هيرنانديز له داخل المنطقة، ليسدد إبراهيموفيتش كرة أرضية أمسك بها تشيزني.

وقبل نهاية الشوط الأول، كاد هيجواين أن يسجل هدفًا بعدما استلم الكرة ودار بمدافع ميلان ليسدد كرة أرضية ترتطم بقدم ثيو هيرنانديز وكادت أن تخدع الحارس إلا أن دوناروما أمسك بها.

وأحرز إبراهيموفيتش هدف أول بعدما انفرد بالمرمى وسدد على يسار تشيزني كرة سكنت الشباك، إلا أن حكم اللقاء ألغاه بداعي التسلل، ويطلق معها صافرة نهاية الشوط الأول.

بداية الشوط الثاني جاءت سريعة بعدما أحرز أدريان رابيو أول الأهداف بمجهود فردي رائع بعدما مر من قبل منتصف الملعب بطريقة ممتازة من ثيو لينطلق ويتوغل وسط غياب الضغط من لاعبي ميلان ليسدد قذيفة من على حدود المنطقة تسكن يسار الحارس دوناروما في الدقيقة 47.

ومن خطأ فادح من رومانيولي وكاير، فشل الثنائي في تشتيت كرة كوادرادو الطولية بعدما قفز الثنائي واصطدما ببعضهما البعض لتصل الكرة إلى رونالدو الذي انفرد بالمرمى وأحرز الهدف الثاني لليوفي في الدقيقة 53.

واحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لصالح ميلان بعدما لمست الكرة يد بونوتشي، نجح إبراهيموفيتش في تحويلها إلى هدف أول للروسونيري بالدقيقة 62.

وسريعًا، استطاع ميلان أن يتعادل في النتيجة بالدقيقة 66، بعدما تمكن كيسي من تسجيل التعادل بعد عدة تمريرات بين أقدام لاعبي ميلان انتهت بوصولها لكيسي داخل المنطقة الذي راوغ بونوتشي وسدد في منتصف الملعب

ولم تمر سوى دقيقة واحدة حتى قلب ميلان الطاولة وتقدم بالهدف الثالث عن طريق البديل لياو، الذي استغل خطأ روجاني على ريبيتش، ليحصل على الكرة ويتوغل داخل المنطقة من الناحية اليسرى ويسدد الكرة في الشباك.

وكاد ريبيتش أن يضيف رابع أهداف ميلان بعدما سنحت أمامه الفرصة وسدد كرة قوية تصدى لها تشيزني ببراعة ليحافظ على آمال فريقه في إدراك التعادل.

وازدادت المباراة حماس وسخونة، حتى تألق دوناروما وأنقذ فرصة هدف محقق بعدما ارتقى روجاني فوق الجميع وقابل ركنية برأسية في المرمى لولا براعة الحارس الذي أبعد الكرة عن مرماه.

وفي الدقيقة 80، أضاف ريبيتش الهدف الرابع بعد خطأ فادح من أليكس ساندرو الذي شارك كبديل، بعدما مرر كرة بشكل خاطئ للناحية اليمنى وصلت إلى كالهانجولو الذي مرر الكرة بسرعة إلى ريبيتش أمام المرمى، ليسددها الكرواتي بقدمه اليسرى في الشباك.

وسدد كالهانجولو ركلة حرة ثابتة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 89، تمكن تشيزني من إبعادها عن مرماه إلى ركنية.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن الكويتية

أخبار ذات صلة

0 تعليق