مفاجأة في تحليل كورونا لـ"رجاء الجداوي" بعد حصولها على البلازما

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أجرت الفنانة رجاء الجداوي، مسحة ثانية في مستشفى عزل أبوخليفة في الإسماعيلية، بعد حصولها على البلازما، والتي أثبتت تواجد نسبة من فيروس كورونا في جسدها.

وأكد الطاقم الطبي المعالج للفنانة، أن حالتها العامة مستقرة، وحالتها تتحسن بشكل تدريجي، بعد حقنها بجرعتين من بلازما المتعافين من فيروس كورونا.

وأشارت مصادر إلى أن نسبة الأكسجين في الدم وصلت إلى 95 وينتظرون ارتفاعه التدريجي خلال الساعات المقبلة.

وأثبتت نتائج المسحة الثانية لفيروس كورونا والتي أجرتها الفنانة القديرة في مسستشفى عزل أبوخليفة، إيجابية إصابتها، واستمرار تواجد نسبة من الفيروس في جسدها، على أن تجري مسحة جديدة بعد 72 ساعة للتأكد من تماثلها للشفاء، وحال سلبيتها ستجري مسحة أخرى للتأكد من تعافيها التام من الوباء، لتغادر المستشفى وتتعالج من انخفاض نسبة الأكسجين في الدم بأحد المستشفيات الخاصة.

وتعد هذه المسحة الثانية للفنانة القديرة بعدما أجرت المسحة الأولى 27 مايو الماضي وأثبتت إيجابيتها، لتتدهور حالتها فجر الثاني من يونيو الجاري، لتنتقل على أثرها للعناية المركزة.

وأضاف الأطباء أن الفنانة الكبيرة ما زالت على جهاز تنفس صناعي، موصل بجهاز ضخ الهواء المستمر الإيجابي للرئتين، الذي يدخل من الأنف أو الفم حتى بداية الحنجرة لضخ الأكسجين للرئتين، وليس عن طريق أنبوبة حنجرية.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : المصريون

0 تعليق