الوحدة الاخباري : وزيرة التعاون الدولي تشرح تجربة مصر الرائدة في الحصول على تمويل إنمائي

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قالت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، إن تجربة مصر في التعاون الدولي والتمويل الإنمائي فريدة من نوعها، مبينا أن التمويل الإنمائي يقصد به التمويلات التي يتم الحصول عليها من خلال وكلاء للتنمية مثل وزير المالية الفرنسي والوكالة الأمريكية للإنماء أو من خلال البنك الإفريقي للتنمية، حيث يتم الاتفاق مع هذه الجهات من أجل تمويل مشروعات صرف صحي وإسكان ونقل وتعليم وغيرها من المشاريع.

وأضافت «المشاط» خلال مداخلة هاتفية في برنامج «يحدث في مصر» المذاع على فضائية «mbc مصر »، ويقدمه الإعلامي شريف عامر، أمس الأربعاء، أن هذه التمويلات منخفضة التكلفة وميسرة ويمكن سدادها على مدار 20 سنة مع وجود فترة سماح تترواح ما بين 5 إلى 6 سنوات، ويتم توجيهها إلى دول عديدة مبينة أن مصر رائدة في الحصول على هذه التمويلات بسبب قدرتها على تنفيذ مشروعات في وقت قصير وتضم المحفظة المالية لهذه التمويلات الإنمائية 25 مليار دولار مقسمة على 377 مشروعا.

وأكدت وزيرة التعاون الدولي، أن الوزارة قسمت هذه المشروعات لتخدم على مشروعات التنمية المستدامة التي تستهدفها الأمم المتحدة الـ17 وفق رؤية 2030 مبينة أنه سيتم إيجاد كتاب إلكتروني يشرح المشاريع التي تم تنفيذها في مصر بعد الحصول على التمويلات التنموية وسيتم إبراز هذه المشاريع أمام الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بشكل محوكم.

وأشارت وزيرة التعاون الدولي، إلى أن الكتاب سيبرز حكم التمويلات والأماكن والمحافظة الموجهة إليها وكذلك الفئات المستفيدة منها وسيتم عرض الكتاب على موقع الوزارة الأسبوع المقبل بعد الإعلان عن ذلك في مؤتمر صحفي الثلاثاء المقبل، لافتة إلى أن أكبر صرف كان على البنية التحتية في مختلف المحافظات وكذلك قطاع النقل والطاقة المتجددة، مشيرة إلى أن بعض هذه المشاريع حصلت على جوائز دولية.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق