الوحدة الاخباري : العيد قبل آوانه بشواطئ الغردقة.. سائحون يسبحون مع القرش ويلتقطون الصور

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

عاش عدد من العاملين في سياحة الغوص الفرحة بعد مشاهدتهم قرش الفهد، بأحد شواطئ الغردقة، بصحبة عدد من السائحين الأجانب من مختلف الجنسيات، الذين حرصوا على السباحة تحت الماء والتقاط الصور التذكارية في سعادة مع القرش الهادئ، والمعروف باسم قرش الفهد والنادر الظهور في شواطئ الغردقة.5b3dd34c77.jpg

رصد مجموعة من الغواصين ظهور نادر وفريد لقرش من النوع الهادئ والمعروف باسم قرش الفهد، يقترب طوله من مترين،  برفقة عدد من السائحين الأجانب في أثناء رحلة غوص بشواطئ الغردقة، حيث استجاب القرش لمداعبة السائحين تحت الماء وسط شعورهم بالفرحة في أعماق البحر.

يقول أحمد بيجو منظم رحلات بحرية بالغردقة إن مجموعة من الغطاسين كانوا برفقة عدد من السائحين الأجانب من مختلف الجنسيات الأجنبية من سويسرا وسلوفينيا وصربيا وألمانيا وفرنسا وإنجلترا، رصدوا ظهورا نادرا لأحد أنواع القروش الهادئة والنادرة الظهور في شواطئ الغردقة يبلغ طوله مترين، وحرص السائحون على مداعبة القرش َوالتقطوا الصور التذكارية معه والذي استجاب لهم.3cf5dc6d05.jpg

عبر «بيجو» عن فرحة العاملين في مجال السياحة البحرية والعاملين في سباحة الغوص على وجه الخصوص بظهور القرش، كما ظهرت عدد من الكائنات البحرية النادرة مثل السلحفاة وسمكة المانتا وسمكة نابليون وأسماك الراي بأنواعها المختلفة، والعاملون بمجال السياحة البحرية، يعتبرون ذلك يوم عيد لهم، لأن هذه النوعية من الكائنات البحرية تجذب السائحين من هواة الغوص لشواطئ الغردقة، ما يساعد على انتعاش السياحة البحرية وهي مورد رزقهم الوحيد، بعد فترة توقف بسبب جائحة فيروس كورونا في البلاد، وتعتبر من أهم عناصر الجذب السياحي لسياحة الغوص، ما تعد البيئة البحرية أهم أنواع الدعايا السياحية لشواطئ الغردقة.bda5efe22e.jpg

ومن جانبه؛ أوضح الدكتور تامر كمال مدير المحميات الطبيعية بالبحر الأحمر، أن قرش الفهد هو نادر الظهور ولا يشكل أي خطر على الإنسان ومعروف بأنه هادئ ومسالم جدً ولا يتحرك كثيرا، ومن القروش المتوسطة الحجم، حيث يتراوح طوله عادة ما بين 1.2 متر إلى 2.1 متر، ووزنه يصل إلى 40 كيلوجرام، ويمكن التعرف عليه من خلال العلامات البنية المائلة للسواد مثل لون حيوان الفهد، ولهذا سمي بقرش الفهد، ويتغذى على المحار والديدان الملعقية وسرطان البحر والروبيان والأسماك العظمية وبيض السمك.17210843091620563877.jpg

وأكد «كمال» أن ظهور مثل هذه الأنواع من الكائنات البحرية النادرة بشواطئ الغردقة، يدل على تعافي البيئة البحرية بمياه البحر الأحمر، ونجاح وزارة البيئة في الجهود المبذولة لنظافة البيئة البحرية، والحفاظ على المقومات الطبيعية بشواطئ البحر الأحمر، التي تعتبر عامل جذب سياحي مهم.e7bd6fd994.jpg

7405978491620563868.jpg

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق