الوحدة الاخباري : "بترتاح في العربية".. تفاصيل اعترافات رجل أعمال المنصورة وعشيقته

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

"طلبت منها نروح الشقة كتير وهي كانت بترفض وتقول برتاح في العربية" تلك الكلمات قالها رجل الأعمال المتهم بممارسة الجنس مع عشيقته داخل سيارته في شارع الجيش بالمنصورة، خلال جلسة تجديد حبسه هو وعشيقته لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

وبحسب حديث رجل الأعمال أن اصرار العشيقة على ممارسة الجنس في السيارة دفعه لتلبية رغبتها مرات كثيرة حتى انتهى الأمر بفضيحة كبرى، بعدما  انتبه شرطي مترجل خلال متابعة الحالة الأمنية في شارع الجيش بالمنصورة، للسيارة وهى تهتز أثناء وقوفها على جانب الطريق، بالرغم من أنها مغطاة بغطاء الحماية من الأتربة، فاقترب منها، ووقف للحظات، حتى تأكد من أن السيارة داخلها شخص ما، فأسرع في رفع الغطاء، ليجد شاب وفتاة يمارسان الجنس، تبين لاحقًا أنه رجل أعمال بصحبة عشيقته.

المصادفة وحدها، كانت السبب في الكشف الواقعة، التى وثقها الشرطي بالضبط في حالة تلبس، وتم اقتيادهما إلى قسم الشرطة، وبسؤال الزوجة بررت جريمتها بقولها: "عشيقي مجهز عربيته زي غرفة النوم، وبمارس الجنس معاه من 5 سنين، عشان جوزي محبوس من 5 سنين في قضية مخدرات، ومطول في السجن 15 سنة".

وأضافت المتهمة، 30 سنة، في محضر الشرطة خلال استجوابها: "مش بشتغل في الدعارة بفلوس، كنت مع حبيبي، واحنا بنتقابل على طول سواء في العربية أو في أي شقة، بس الشرطة كشفت حيلة العربية المجهزة"، بهذه الكلمات واصلت المتهمة اعترافها أمام جهات التحقيق، التي نسبت إليها تهمة الزنا، وقررت حبسها مع عشيقها بذات التهمة على ذمة التحقيقات.

وكانت مباحث الآداب بمديرية أمن الدقهلية، ألقت القبض على رجل أعمال، وربة منزل، متلبسين بممارسة الجنس داخل سيارة بمدينة المنصورة، بعد أن تلقى اللواء رأفت عبد الباعث، مدير أمن الدقهلية، إخطارًا من اللواء مصطفى كمال، مدير المباحث الجنائية، بورود معلومات لضباط مباحث قسم حماية الآداب العامة بالمديرية، أفادت بقيام ربة منزل ورجل أعمال بممارسة الدعارة داخل سيارة الأخير.

وتوصلت التحريات، إلى أن ربة المنزل تدعي "سمر. ج. ع" 30 عامًا، مُقيمة بالمحلة الكبرى بمحافظة الغربية، ولها عنوان أخر بالمنصورة، و"محمد. ع. أ" 34 عامًا، رجل أعمال من مركز أجا ارتبطا بعلاقة غير شرعية واعتادا على ممارسة الجنس داخل سيارته.

وعقب تقنين الإجراءات، تمكنت قوة بقيادة العقيد أحمد ذكي رمضان، رئيس قسم مكافحة جرائم الآداب، من ضبط المتحري عنهما متلبسين داخل سيارة ملاكي بمنطقة الإستاد بشارع الجيش في المنصورة.

واعترف المتحرى عنها الأولى بممارسة الدعارة، لأن زوجها محبوس 15 سنة في قضية مخدرات، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق