عاجل

الوحدة الاخباري : السودان: الفيضانات والسيول تهدد مواقع التراث العالمي بالبلاد

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلنت الهيئة العامة للآثار والمتاحف السودانية حالة الطوارئ والاستعدادات، وتم قطع الإجازات لكل العاملين في الهيئة، إثر تعرض كثير من المواقع الأثرية لخطر الغمر بمياه النيل، حيث يجري الآن عمل مسوحات ومصدات للمياه في المواقع التي تأثرت بمياه الفيضان.

وأوضح إعلام الهيئة أنه يتم الآن تضافر الجهود من الهيئة العامة للعامة للآثار والمتاحف ومكاتب الآثار الإقليمية وتوجت بزيارات ميدانية من قبل كل من وزير الثقافة والإعلام ووزيرة التعليم العالى ووزارة السياحة والآثار ولاية نهر النيل وإدارة السياحة بعطبرة وإدارات جامعات الخرطوم، بحرى، النيلين، وادى النيل، حيث بذلت خلالها مجهودات كبيرة لإنقاذ موقع الحمام الملكى فى منطقة البجراوية بعمل تروس بواسطة العاملين فى الهيئة ومشاركة أهالى المنطقة بدعم مقدر من منظومة الصناعات الدفاعية تمثل فى الجوالات، كما أسهم العاملون فى الهيئة بتبرعات نقدية لتوفير بعض احتياجات زملائهم العاملين فى المواقع المتأثرة، وفقا لما نشرته وكالة الأنباء السودانية "سونا".

وأوضح إعلام الهيئة أن المسوحات الأولية تشير لتأثر بعض المواقع الأثرية فى ولاية نهر النيل أبرزها الحمام الملكى الذى غمرت المياه أجزاء منه تم سحبها وتأمين الموقع، كما أن خطر الفيضان يتهدد الآن مواقع جبل البركل، النقعة، وادى الطريف، الحصا، مويس فى ولاية الخرطوم لمواقع الطوابى فى كل من  الحتانة، توتى ، شمبات.

وستتواصل الجهود لدرء آثار الفيضان يتزايد التهديد بارتفاع مناسيب النيل وتزايد خطر بقاء المياه المحيطة بالمواقع مما ينتج عنه تزايد فى نسبة الرطوبة وامكانية التسرب مما يجعل الحوجة لمزيد من التحوطات العاجلة.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق