الوحدة الاخباري : الطبيب فاقد البصر: "نفسيتي تحسنت عقب عودتي للمنزل وحسيت ابني كبر"

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال الدكتور محمود سامى، الطبيب الذى فقد بصره، خلال علاجه لمصابي فيروس كورونا المستجد "كوفيد19"، بأحد مستشفيات العزل، إنه يستكمل علاجه في المنزل، ويذهب للمركز الطبي كل أسبوع، لمتابعة العلاج والاطمئنان على حالته، موضحًا أن أهالي قريته، استقبلوا عودته بترحاب شديد عند دخوله منزله.

وأضاف "سامي"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "التاسعة"، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، على شاشة "التلفزيون المصري"، أن نفسيته أصبحت أفضل، وتحسنت عقب عودته للمنزل، مؤكدًا أنه شدد على ضرورة ارتداء الكمامة، والالتزام بالإجراءات الوقائية، والتباعد الاجتماعي لأسرته، وكذلك من يودون زيارته.

وأشار الطبيب الذي فقد بصره، خلال معالجته لمصابي فيروس كورونا، إلى أنه يستطيع التعامل مع أسرته بكل سهولة، حيث إن نتيجة المسحة الخاصة بكورونا الخاصة به سلبية، "شعرت إن ابني كبر، لأني مشوفتهوش من فترة كبيرة جدا".

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق