الوحدة الاخباري : قصة صورة × الملعب.. فاجعة سقوط طائرة رئيس نادي ليستر سيتي

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

دقائق قليلة تبدلت فيها لحظات الاحتفال والسعادة إلى حزن كبير على فاجعة جديدة في عالم الساحرة المستديرة، برحيل رئيس نادي ليستر سيتي عن عالمنا، بعد سقوط طائرته عقب نهاية مباراة فريقه أمام وست هام يونايتد.

المباراة الأخيرة لرئيس نادي ليستر سيتي

وبدأت الواقعة بحضور "فيتشاي سريفادانابراباه" مالك نادي ليستر سيتي الإنجليزي، لمباراة فريقه أمام وست هام يونايتد، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، ضمن منافسات الجولة العاشرة من بطولة الدوري الإنجليزي، في يوم 17 أكتوبر لعام 2018.

كانت المباراة تشير إلى تقدم وست هام بهدف نظيف، قبل أن يتمكن ثعالب ليستر من إحراز هدف التعادل في الدقيقة 89 من زمن المباراة؛ ليخطف نقطة ثمينة من اللقاء على أرضه ووسط جماهيره.

لحظة سقوط طائرة رئيس النادي

سعادة فيتشاي بتعادل فريقه في الدقائق الأخيرة من المباراة لم تستمر طويلا، بعد إقلاع طائرته الهليكوبتر من وسط ملعب "كينج باور" معقل ثعالب ليستر، بعد انتهاء مباراة ليستر ووست هام، وهو المشهد الذي رصده استوديو التليفزيون البريطاني.

وبمجرد تحليق الطائرة أعلى ملعب اللقاء، وعلى بعد 200 متر من الملعب، انفجرت الطائرة في السماء، وهبطت متفحمة، ليلقى مالك ليستر سيتي حتفه، بحسب موقع "سبوتنيك" الروسي.

وجرى الكشف عن هوية ضحايا الطائرة المنكوبة، وهم "فيتشاي" مالك ليستر، واثنين من معاونيه هما: "نورسارا سوكناماي" و"كافيبورن بونباري"، إضافة إلى اثنين من الطيارين "إريك سوافر"، وصديقته البولندية "إيزابيلا روزا ليتشوفيك".

وحرص لاعبو ليستر سيتي، على حضور الجنازة الخاصة بمالك ليستر سيتي، والتي أقيمت في تايلاند.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق