اخبار العالم العربي اليوم مظاهرات في طرابلس تطالب بطرد «مرتزقة أردوغان»

0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تظاهر آلاف الليبيين فى العاصمة طرابلس، الأحد، ضد حكومة الوفاق، برئاسة فايز السراج، للمطالبة بطرد المرتزقة الأجانب من البلاد، الذين جلبهم الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، ورفضا لحالة الانفلات الأمنى بسبب تكرار الاشتباكات بين الميليشيات، بالإضافة لانقطاع التيار الكهربائى نحو 16 ساعة يومياً خلال أيام الصيف.

وأفادت مصادر عسكرية ليبية لقناة «سكاى نيوز عربية» بأن اشتباكات اندلعت بين الميليشيات الموالية لوزير داخلية حكومة الوفاق، فتحى باشاغا، والميليشيات الموالية لقائد المنطقة العسكرية الغربية الموالية لطرابلس، أسامة الجويلى.

ونقل موقع «العربية. نت»، عن مصدر أمنى فى طرابلس قوله: «إن هناك خلافات كبيرة بين الميليشيات المسلحة والمرتزقة السوريين الذين نقلتهم تركيا إلى ليبيا»، كما ألقت قوات تابعة لداخلية الوفاق القبض على مرتزقة تشاديين جلبهم الجويلى لدعم مسلحى الوفاق، بعد شكاوى مواطنين ليبيين من عمليات سطو تعرضت لها منازلهم.

على صعيد متصل، أكد مدير إدارة التوجيه المعنوى فى الجيش الوطنى الليبى، اللواء خالد المحجوب، الأحد، أن الصراعات تتسع بين الميليشيات فى طرابلس بسبب خلافات أيديولوجية ومحاولة فرض السيطرة.

كما أكد المحجوب استعداد الجيش لصد أى هجوم تركى على سرت، مشيراً إلى أن أنقرة أقامت «منطقة خضراء» تابعة لها فى طرابلس، ما أثار غضباً شعبياً، خصوصاً أن الأتراك يدربون المرتزقة السوريين والأجانب فى طرابلس، بدلا من القوات الليبية.

وأكد المرصد السورى لحقوق الإنسان أن عدد المرتزقة السوريين الذين أرسلتهم تركيا إلى ليبيا ارتفع لـ17 ألفا، من بينهم 350 طفلاً، فيما بلغ عدد المرتزقة من جنسيات أخرى نحو 10 آلاف شخص، بينهم 2500 تونسى، قدموا من سوريا عبر تركيا، فيما عاد نحو 6 آلاف من المرتزقة السوريين إلى بلادهم بعد انتهاء عقودهم.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    94,483

  • تعافي

    42,455

  • وفيات

    4,865

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : المصري اليوم - عرب وعالم

0 تعليق