اخبار السيارات 60% من أعضاء "المرشدين السياحيين" يرغبون في ترك المهنة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال حسن النحلة نقيب المرشدين السياحيين، إنّ 60% من المرشدين العاملين حاليا أبلغوا النقابة برغبتهم في ترك المهنة والعمل بوظائف أخرى، مرجعا السبب في ذلك إلى حالة التجاهل الشديدة لهم خلال جائحة كورونا، وعدم تقديم أي مساعدات لهم رغم الظروف الصعبة التى يمرون بها، بعد توقف عملهم نهائيا منذ أكثر من 3 أشهر.

وأضاف النحلة، لـ"الوطن"، أنّ هناك نحو 13 ألف مرشد سياحي تم استثنائهم من المبادرات التي قدمتها الدولة لدعم العاملين بالقطاعات كافة، وعلى رأسها القطاع السياحي، مشيرا إلى أنّ النقابة تقدمت بالعديد من الطلبات لوزارة السياحة والآثار لمساعدة سفراء مصر بالداخل في الظروف العصيبة التي يمرون بها خلال الفترة الحالية، كونهم أحد أهم أركان العمل السياحي.

وأشار إلى أنّه رغم إعلان عودة الحركة السياحية الوافدة من الخارج بداية من يوليو المقبل، إلا أنّ وزارة السياحة والآثار لم تعلن حتى الآن عن الإجراءات المتبعة لحماية المرشد السياحي أثناء القيام بعمله، إضافة لعدم تحديد الجهة المختصة بعلاج المرشد السياحي ورعايتة هو وأسرته حال إصابته بفيروس كورونا أثناء العمل، موضحا أنّ هناك العديد من المرشدين السياحيين أصيبوا بفيروس كورونا خلال الأسابيع الماضية وعولجوا على نفقتهم الخاصة.

وأوضح النحلة أنّه لا بد من وضع العديد من الضوابط لعمل المرشدين السياحيين خلال الفترة المقبلة، أهمها عدم إقامة أكثر من 2 مرشد في الكابينة الواحدة بالفنادق العائمة، وتوفير الكمامات ومواد التعقيم اللازمة، إضافة إلى تطهير وتعقيم الوسائل السمعية التي يستخدمها المرشدين بالمتاحف.

وطالب النحلة، البنك المركزي، بطرح مبادرة لدعم المرشدين السياحيين عن طريق تقديم البنوك لقروض ميسرة بفائدة 5% وبفترة سداد تصل إلى 3 سنوات أسوة بما تم مع المنشآت السياحية والفندقية والعاملين بها.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن سيارات

0 تعليق