اليوم السابع عاجل - ما لا تعرفه عن عقار ريميديسيفير لعلاج كورونا وكيفية عمله داخل الجسم

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

وفقا لمجلة "Time" الإخبارية، أصدرت هيئة الأغذية والأدوية الامريكية FDA، تفويضًا لاستخدام الطوارئ فى عقار ريميديسيفير REDDIVIVIR ، لعلاج فيروس كورونا وهو عقار تجريبى مضاد للفيروسات، وبناء على ذلك، يُسمح للأطباء فى الولايات المتحدة الآن باستخدام الدواء لعلاج المرضى الذين يعانون من الحالات الشديدة من فيروس كورونا COVID-19.

وقالت المجلة إن عقار ريميديسيفير ليس جديدا فقد تم تطويره فى البداية لعلاج التهاب الكبد الوبائى C وفيروس RSV، وهو فيروس يسبب التهابات الجهاز التنفسى، كما تم بحثه كعلاج لفيروس الإيبولا، وأيضا لعلاج السارس، ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، وهما فيروسان تاجيان آخران يصيبان البشر مثل فيروس كورونا.

الفيروس كيف يدخل الخلية
الفيروس كيف يدخل الخلية

وأكدت أنه على مدى الأشهر الأربعة الماضية، كان العلماء يائسون للحصول على خيارات للمساعدة فى التخفيف من جائحة فيروس كورونا التاجى، ويبحثون عن عقاقير قديمة يمكن إعادة استخدامها، مشيرا إلى أن عقار ريميديسفير سار فى ذلك الوقت مسارًا غير مسبوق للموافقة التنظيمية، ليصبح أحد العلاجات الواعدة ضد فيروس كوروناCOVID-19  حتى الآن.

وأضاف المجلة أن عقار ريميديسيفير ليس لقاحًا، وبالتالى لا يمكنه منع العدوى، بدلاً من ذلك فهو دواء يعمل عن طريق مهاجمة الفيروس بمجرد أن ينتشر بالفعل داخل الجسم.

 

كيف يمكن لفيروس كورونا غزو الجسم وكيف يمكن لعقار ريميديسيفير التغلب عليه؟

الخطوة 1: يدخل الفيروس الخلية..

لا يمكن للفيروسات أن تتكاثر دون استخدام آلات صنع البروتين فى الخلية، لذلك يحتاجون أولاً إلى الدخول إلى خلية صحية، تحتوى الفيروسات التاجية، مثل فيروس كورونا COVID-19، على غلاف من البروتينات الشائكة التى تسمح لها بالارتباط بالخلايا.

العقار يدخل ويحارب الفيروس
العقار يدخل ويحارب الفيروس

الخطوة 2: يقوم الفيروس بإصدار كود وراثى..

يندمج الفيروس مع الخلية، وبمجرد دخوله، يطلق حبلا من الحمض النووى الريبى، والذى يقوم بعمل سلسلة من الشفرة الجينية لديها تعليمات لعمل نسخ دقيقة أخرى من الفيروس.

الخطوة 3: يتحول الرمز الجينى إلى البروتينات..

جزيئات صغيرة فى الخلية المضيفة، تسمى الريبوسومات، مجهزة لقراءة المواد الوراثية، عندما يمر الحمض النووى الريبى للفيروس عبر الريبوسوم، ينتج بروتينات فيروسية.

الخطوة 4: تقوم البروتينات بعمل نسخ..

هناك حاجة إلى البروتينات الفيروسية لعمل نسخ من الحمض النووى الريبى الفيروسى، وكذلك أجزاء أخرى من الفيروس مثل المسامير، والغشاء الخارجى، وكلما تم عمل المزيد من البروتينات، فإنها تتكاثر، مما يؤدى إلى زيادة عدد النسخ التى تملأ الخلية.

الخطوة 5: يتم تجميع الأجزاء الفيروسية..

تستخدم الأجزاء الفيروسية آليات فى الخلية المضيفة للجمع معًا، لتشكيل فيروس كامل، عندما يتم تجميعه بالكامل، يمكن للفيروس الخروج من الخلية للبحث عن خلايا صحية أخرى وبدء العملية مرة أخرى.

الخطوة 6: عقار ريميديسيفير ودوره فى القضاء على الفيروس..

يحاكى عقار ريميديسفير Remdesivir جزءًا من الحمض النووى الريبى الفيروسى، أثناء عملية النسخ، يتم إدخاله فى الحمض النووى للخلية RNA، ويمنع الدواء أى نسخ إضافى للفيروس، تاركًا حبل الــ RNA غير مكتمل وغير قادر على إنتاج الأجزاء الفيروسية.

الخطوة 7: يبطئ الفيروس..

الدواء يعيق عملية تكاثر الفيروس يمنع عملية النسخ، وتتباطأ عملية النسخ المتماثل بأكملها، وهذا يعنى تجميع عدد أقل من الفيروسات، ولا يمكن انتاج الفيروسات المعيبة التى تحتوى على RNA جزئى فى خلايا أخرى.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : اليوم السابع عاجل

0 تعليق