اخر الاخبار اليوم - بن بوزيد: أزيد من 98 بالمائة من المصابين بكورونا تماثلوا للشفاء

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

سفيان مهني – البلاد.نت -زف وزير الصحة عبد الرحمان بن بوزيد، أخبارا سارة بخصوص فيروس كورونا، حيث قال أن نتائج اللجنة العلمية المكلفة بمتابعة ومكافحة الفيروس سجلت نتائج إيجابية فيما يخص الوضع الصحي على المستوى الوطني.

وأبرز وزير الصحة مايلي:

- انخفاض نسبة استعمال الأسرة المخصصة لمرضى كوفيد على مستوى مصالح الانعاش بـ 15.95 بالمائة.

- انخافض محسوس وثابت في عدد الوفيات التي انتقلت من 14 بالمائة إلى 6.92 بالمائة.

- ارتفاع في عدد الحالات التي تماثلت للشفاء كان أكبر في الايام الأخيرة

- نتائج المتابعة الطبية من مجموع 3021 ملف طبي، تسجيل 98.02 بالمائة من الحالات التي تماثلت للشفاء و 1.08 توفيت، أغلبية أشخاص تزيد أعمارهم عن 60 سنة أو يعانون من مشاكل صحية.

وبخصوص الأعراض الجانبية للبرتوكول العلاجي, أشار السيد بن بوزيد إلى أن "المركز الوطني لليقظة سجل بخصوص استخدام هذا العلاج والعتاد الطبي, إلى غاية تاريخ 2 يونيو الجاري, 41 بلاغا أغلبها تتعلق بأعراض طفيفة كاضطرابات هضمية وحكة إلى جانب 9 أعراض جانبية قلبية تتجه كلها إلى التحسن".

وذكر أنه إلى غاية 2 يونيو 2020 "استفاد من هذا العلاج 18.545 مريض من بينهم 8.256 حالة مؤكدة عن طريق اختبارات بيولوجية بتقنية (بي .سي.أر), إلى جانب 10.289 حالة مشتبه بها مشخصة عن طريق التصوير الإشعاعي بالسكانير".

وأشار في هذا الإطار إلى أن اللجنة العلمية لرصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا أوصت أيضا باستعمال مضادات للإلتهابات (كورتيزون) ومضادات التخثر, وهذا لتحسين العلاج وتفادي التعقيدات المرضية".

وعلى ضوء هذه النتائج, أكد الوزير أن كل الأطباء المعالجين لمرضى كوفيد-19 "أعربوا عن ارتياحهم لهذا العلاج القائم على استعمال الهيدروكلوروكين وأزيتروميسين وقرروا مواصلة استعماله مع احترام نفس الشروط الطبية التي أوصت بها اللجنة العلمية بتاريخ 23 مارس 2020 والمتمثلة في ضرورة استعمال هذا البرتوكول العلاجي في الوسط الاستشفائي بغياب الموانع الطبية لاستعماله".

كما شدد الأطباء - يقول الوزير- على "ضرورة المتابعة والإشراف الطبي المتواصل من الناحية السريرية والفيروسية والحذر في حالة ظهور أعراض جانبية".

وبخصوص نسبة شغل الأسرة المخصصة لمرضى كوفيد-19 على مستوى مصالح الإنعاش, سجل الوزير انخفاضا في نسبة شغل الاسرة المخصصة لمرضى الكوفيد والتي بلغت 15.95 بالمائة.

كما تم تسجيل "انخفاض محسوس وثابت" في عدد الوفيات وفي نسبتها التي "انتقلت من 14 بالمائة إلى 6.92 بالمائة" مقابل "ارتفاع عدد الحالات التي تماثلت للشفاء, والتي بلغت 6.218 حالة, علما أن عدد الحالات التي شفيت خلال الأيام الأخيرة كان أكبر من عدد الإصابات الجديدة".

 

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : جريدة البلاد

أخبار ذات صلة

0 تعليق