اخر الاخبار اليوم شكرى: تدخل مجلس الأمن بشأن سد النهضة «ضرورى» رغم الحل الأفريقى

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
تحدث سامح شكري، وزير الخارجية، عن انعقاد مجلس الأمن، لبحث شكوى مصر بشأن سد النهضة، بعد التوصل لاتفاق مع إثيوبيا والسودان، خلال جلسة الاتحاد الأفريقى، الجمعة، على وقف ملء السد، لحين صياغة اتفاق بين الدول الثلاث.

وقال "شكري"، في مداخلة هاتفية مع قناة "إكسترا نيوز"، إنه تم تحديد موعد جلسة مجلس الأمن بشأن سد النهضة، يوم الإثنين المقبل بناءً على طلب مصر، وكل أعضاء المجلس في توافق على عقدها، مشيرًا إلى أنه تم الرد رسميا بالمشاركة في أعمال هذه الجلسة.

وأوضح "شكري"، أن العمل من خلال الإطار الأفريقي هو أمر هام وضروري، وهي منظمة إقليمية معنية بشئون القارة الأفريقية، ولكن مجلس الأمن هو الجهاز الرئيسي في منظومة الأمم المتحدة المعني بالأمن والسلم الدوليين، وله صلاحيات ومسئوليات في إطار مشاركتنا جميعا في الأمم المتحدة وفي هذه المنظمة الدولية.

وأشار وزير الخارجية إلى أنه كان من الضروري أن يضطلع مجلس الأمن، ويكون منفذ لمسئوليته في أن يعطي هذه القضية الاهتمام الواجب حتى لا تتفاقم الأمور وتصل إلى أي نوع من التوتر.

وأضاف: "نحن نسعى إلى اتفاق ملزم وقانوني يراعي مصالح الدول الثلاث بشكل يؤدي إلى تحقيق إثيوبيا لمصالحها وأهدافها التنموية، ولكن يضمن بشكل واضح وإطار فني وقانوني لكل من دولتي المصب (مصر والسودان) بأنه لن يقع عليها ضرر جسيم من ملء أو تشغيل السد".

وأكد "شكري" أن مصر دائما تعمل في إطار سياسي والتوصل إلى حلول لأي مشاكل أو أزمات تنشأ، وشاركت خلال رئاسة مصر بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي للاتحاد الأفريقي في التقريب لوجهات النظر لدوائر التوتر والصراع، ونستمر دائما في استنفاذ كل وسائل السياسية والقانونية من أجل تحقيق مصلحة ومن أجل إعلاء قيمة التعاون وإعلاء قيمة القانون الدولي والشرعية الدولية، وهذا هو من ركائز السياسية الخارجية المصرية.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الدستور شامل

0 تعليق