عاجل

الوحدة الاخباري - وقفة أمام مقر الحكومة تنديدا بفصل الصحفي إياد حمد

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

موقع الوحدة الاخباري يقدم لكم كل ما هو جديد

نظم عدد من الصحفيين، الإثنين، وقفة أمام مقر الحكومة برام الله، تنديدا بفصل المصور الصحفي إياد حمد من وكالة اسوشيتد برس الأمريكية، على خلفية شكوى تقدمت بها الشرطة الفلسطينية ضده.

وخلال الوقفة التي نظمت بالتزامن مع جلسة الحكومة، طالب الصحفيون كتابا خطيا من الشرطة أو وزارة الداخلية يوضح نص الشكوى المقدم للوكالة الأمريكية التي فصل على إثرها المصور حمد، لغرض إرفاقها في ملف لرفع قضية ضد الوكالة على خلفية الفصل.

وطالب الصحفيون من المتحدث باسم الحكومة إبراهيم ملحم والذي حضر إلى الوقفة، الحصول على الكتاب الخطي الذي يحوي الشكوى المقدمة ضد الصحفي حمد، والذي رفعته الشرطة إلى الوكالة الأمريكية.

ونفى ملحم أي شكوى رسمية قدمت ضد حمد إلى الاسوشيتد برس، قائلا: "نرجو أن تقدم لنا أي شكوى قدمت ضد حمد من أي مؤسسة رسمية، لاتخاذ الإجراءات اللازمة، ورئيس الوزراء يقف بجانب كل الصحفيين، وأي صحفي تعرض للفصل عليه التقدم بشكوى ونحن سنتابع، وننحاز للحريات والأمن الوظيفي، ولا يجوز لأحد أن يتغول عليهم أو يقطع أرزاقهم، ونحن نتضامن مع حمد".

واعتبر الصحفيون خلال حديثهم مع المتحدث باسم الحكومة، أن عدم تقديم الجهات الرسمية النص الخطي للشكوى، بمثابة حماية للوكالة الأمريكية.

كما طالبوا بتطبيق القانون الفلسطيني على المؤسسات الإعلامية الأجنبية العاملة في الأراضي الفلسطينية، سيما وأن هذه المؤسسات تعمل بدون تراخيص وغير خاضعة لقانون الإعلام الفلسطيني.

بدوره، قال الصحفي المفصول من الوكالة الأمريكية إياد حمد: "إذا لم نحصل على ورقة من الداخلية أو الشرطة تحوي نص الشكوى، سأتوجه عبر محامين بشكوى على وزارة الداخلية ممثلة برئيس الوزراء ووكالة أسوشيتد برس".

وكانت وكالة "اسوشيتد برس" أقدمت على فصل مصورها حمد (63عامًا) بحجة أنها تلقت شكوى ضده من الشرطة برام الله بدعوى قيامه بـ "التحريض ضد الأجهزة الأمنية ومحاولته خلق فوضى".

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : وكالة صفا

0 تعليق