اخبار السعودية اليوم مباشر اختتام أعمال مبادرة "حديقتي مسؤوليتي" بخميس مشيط

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

وسط تفاعل مجتمعي واسع

اختتام أعمال مبادرة

اختتمت أمانة منطقة عسير، أعمالها بمبادرة "حديقتي مسؤوليتي"، مساء أمس، بحديقة الرصراص بمحافظة خميس مشيط، وسط تفاعل مجتمعي واسع، بعد أن لاقت المبادرة انتشاراً واسعاً، ومشاركات ضخمة على مستوى محافظات المنطقة.

وأوضح المتحدث الرسمي لأمانة عسير، ماجد الشهري، أنه تم اختتام أعمال أمانة عسير بمبادرة "حديقتي مسؤوليتي" مساء أمس، بحديقة الرصراص بخميس مشيط، بعد أن لاقت المبادرة انتشاراً واسعاً في عدد من محافظات المنطقة، والتي اختتمت مؤخراً.

وأشار إلى أن أعمال المبادرة تواصلت على مدار 14 يوماً متواصلة، حيث شملت الحدائق العامة والمسطحات الخضراء بعدد من محافظات المنطقة عموماً ومحافظة خميس مشيط خصوصاً.

وقال: لقيت الترحيب والتفاعل الكبير من قبل أهالي المحافظات من خلال توافدهم برفقة أطفالهم حرصًا منهم للمشاركة في المبادرة، والتي تدل على أهمية الشراكة المجتمعية بين المؤسسات والأفراد وارتفاع مستوى الوعي لدى الأفراد بأهمية المشاركة .

يذكر أن مبادرة "حديقتي مسؤوليتي" جاءت من المواطنة شريفة آل مداوي القحطاني، في إحدى حدائق خميس مشيط، و التي تناقلتها وسائل التواصل الاجتماعي عبر مقطع فيديو للمواطنة مع مجموعة من الأطفال، خلال تنظيف الحديقة المجاورة لمنزلها، مما لاقت ترحيباً من قبل أمانة منطقة عسير ودعم من أمين عسير، د . وليد الحميدي، من خلال إطلاق هذه المبادرة واعتمادها لمحافظات منطقة عسير.

فيما كرم د. وليد الحميدي، نيابة عن وزير الشؤون البلدية والقروية م . عبداللطيف آل الشيخ، المواطنة شريفة، نظير ما قامت به من جهد لحماية الحدائق والحفاظ عليها ودعمًا لفكرتها الرائدة من خلال إشراك المجتمع عموماً في هذه المبادرة والأطفال خصوصاً للمساهمة في توعية الأطفال والمجتمع بضرورة الحفاظ على بيئته.

ونبه إلى أن دعم المبادرة جاء بهدف تعميق وتعزيز ثقافة الجمهور حول ارتياد الحدائق، لما لها من أثر كبير في إعطاء الوجه الحضاري المتطور والعصري للمنطقة من خلال الارتقاء بمستوى الوعي البيئي، والتأكيد على التصرفات والسلوكيات الإيجابية فيما يتعلق بالمحافظة على نظافة الحدائق ومكوناتها وعناصرها الطبيعية والمزروعات والأشجار، وإرشاد رواد الحدائق إلى الأساليب المثلى للتخلص من النفايات، خصوصًا وأن حماية البيئة هي مسؤولية مشتركة يساهم فيها أفراد المجتمع، ويكمن دور المبادرة هنا عبر تثقيف ورفع الوعي لدى الجمهور بأهمية الحفاظ على نظافة المكان بشكل عام والحدائق بشكل خاص استناداً على شعار المحافظة على صحة البيئة .

وقال: سجلت المبادرة منذ انطلاقتها مشاركة نحو 400 طفل موزعين على حدائق محافظة خميس مشيط، خصوصًا وأنهم الفئة المستهدفة من هذه الحملة لغرس مفاهيم حماية البيئة بشكل عام والمحافظة على نظافة الحدائق والمرافق العامة بشكل خاص .

وفي نهاية المبادرة كرمت أمانة عسير، الأطفال الذين شاركوا في المبادرة، لتكون دافعًا لهم و لزملائهم، خصوصًا وأن المشاركة في مثل هذه المبادرات تعد من المبادئ السامية التي ينبغي غرسها في نفوس الأطفال والنشء.

ولفت إلى أن الأمانة ستواصل تشجيع مثل هذه المبادرات، ومد جسور التواصل مع شرائح المجتمع، من خلال العمل على ابتكار مبادرات مماثلة لتسهم بتحفيز المجتمع على مبدأ المشاركة في كل ما من شانه أن يعود بالنفع، مضيفًا إلى أن أعمال المبادرة تم اختتامها في محافظة خميس مشيط ولا زالت مستمرة في بقية المحافظات.

يذكر أن مبادرة "حديقتي مسؤوليتي" انطلقت بدعم من أمين منطقة عسير، د. وليد الحميدي، لما حملته هذه المبادرة من أهداف سامية، تمثلت في إشراك الأطفال بأعمارهم كافة، لتوجيه طاقاتهم نحو المساهمة في المحافظة على الحدائق العامة والمسطحات الخضراء بالمحافظات، لغرس مفاهيم حماية البيئة لديهم.

اختتام أعمال مبادرة

اختتام أعمال مبادرة

اختتام أعمال مبادرة

اختتام أعمال مبادرة

اختتام أعمال مبادرة

اختتام أعمال مبادرة "حديقتي مسؤوليتي" بخميس مشيط

ظافر الشهري سبق 2018-10-21

اختتمت أمانة منطقة عسير، أعمالها بمبادرة "حديقتي مسؤوليتي"، مساء أمس، بحديقة الرصراص بمحافظة خميس مشيط، وسط تفاعل مجتمعي واسع، بعد أن لاقت المبادرة انتشاراً واسعاً، ومشاركات ضخمة على مستوى محافظات المنطقة.

وأوضح المتحدث الرسمي لأمانة عسير، ماجد الشهري، أنه تم اختتام أعمال أمانة عسير بمبادرة "حديقتي مسؤوليتي" مساء أمس، بحديقة الرصراص بخميس مشيط، بعد أن لاقت المبادرة انتشاراً واسعاً في عدد من محافظات المنطقة، والتي اختتمت مؤخراً.

وأشار إلى أن أعمال المبادرة تواصلت على مدار 14 يوماً متواصلة، حيث شملت الحدائق العامة والمسطحات الخضراء بعدد من محافظات المنطقة عموماً ومحافظة خميس مشيط خصوصاً.

وقال: لقيت الترحيب والتفاعل الكبير من قبل أهالي المحافظات من خلال توافدهم برفقة أطفالهم حرصًا منهم للمشاركة في المبادرة، والتي تدل على أهمية الشراكة المجتمعية بين المؤسسات والأفراد وارتفاع مستوى الوعي لدى الأفراد بأهمية المشاركة .

يذكر أن مبادرة "حديقتي مسؤوليتي" جاءت من المواطنة شريفة آل مداوي القحطاني، في إحدى حدائق خميس مشيط، و التي تناقلتها وسائل التواصل الاجتماعي عبر مقطع فيديو للمواطنة مع مجموعة من الأطفال، خلال تنظيف الحديقة المجاورة لمنزلها، مما لاقت ترحيباً من قبل أمانة منطقة عسير ودعم من أمين عسير، د . وليد الحميدي، من خلال إطلاق هذه المبادرة واعتمادها لمحافظات منطقة عسير.

فيما كرم د. وليد الحميدي، نيابة عن وزير الشؤون البلدية والقروية م . عبداللطيف آل الشيخ، المواطنة شريفة، نظير ما قامت به من جهد لحماية الحدائق والحفاظ عليها ودعمًا لفكرتها الرائدة من خلال إشراك المجتمع عموماً في هذه المبادرة والأطفال خصوصاً للمساهمة في توعية الأطفال والمجتمع بضرورة الحفاظ على بيئته.

ونبه إلى أن دعم المبادرة جاء بهدف تعميق وتعزيز ثقافة الجمهور حول ارتياد الحدائق، لما لها من أثر كبير في إعطاء الوجه الحضاري المتطور والعصري للمنطقة من خلال الارتقاء بمستوى الوعي البيئي، والتأكيد على التصرفات والسلوكيات الإيجابية فيما يتعلق بالمحافظة على نظافة الحدائق ومكوناتها وعناصرها الطبيعية والمزروعات والأشجار، وإرشاد رواد الحدائق إلى الأساليب المثلى للتخلص من النفايات، خصوصًا وأن حماية البيئة هي مسؤولية مشتركة يساهم فيها أفراد المجتمع، ويكمن دور المبادرة هنا عبر تثقيف ورفع الوعي لدى الجمهور بأهمية الحفاظ على نظافة المكان بشكل عام والحدائق بشكل خاص استناداً على شعار المحافظة على صحة البيئة .

وقال: سجلت المبادرة منذ انطلاقتها مشاركة نحو 400 طفل موزعين على حدائق محافظة خميس مشيط، خصوصًا وأنهم الفئة المستهدفة من هذه الحملة لغرس مفاهيم حماية البيئة بشكل عام والمحافظة على نظافة الحدائق والمرافق العامة بشكل خاص .

وفي نهاية المبادرة كرمت أمانة عسير، الأطفال الذين شاركوا في المبادرة، لتكون دافعًا لهم و لزملائهم، خصوصًا وأن المشاركة في مثل هذه المبادرات تعد من المبادئ السامية التي ينبغي غرسها في نفوس الأطفال والنشء.

ولفت إلى أن الأمانة ستواصل تشجيع مثل هذه المبادرات، ومد جسور التواصل مع شرائح المجتمع، من خلال العمل على ابتكار مبادرات مماثلة لتسهم بتحفيز المجتمع على مبدأ المشاركة في كل ما من شانه أن يعود بالنفع، مضيفًا إلى أن أعمال المبادرة تم اختتامها في محافظة خميس مشيط ولا زالت مستمرة في بقية المحافظات.

يذكر أن مبادرة "حديقتي مسؤوليتي" انطلقت بدعم من أمين منطقة عسير، د. وليد الحميدي، لما حملته هذه المبادرة من أهداف سامية، تمثلت في إشراك الأطفال بأعمارهم كافة، لتوجيه طاقاتهم نحو المساهمة في المحافظة على الحدائق العامة والمسطحات الخضراء بالمحافظات، لغرس مفاهيم حماية البيئة لديهم.

21 أكتوبر 2018 - 12 صفر 1440

06:14 PM


وسط تفاعل مجتمعي واسع

A A A

اختتمت أمانة منطقة عسير، أعمالها بمبادرة "حديقتي مسؤوليتي"، مساء أمس، بحديقة الرصراص بمحافظة خميس مشيط، وسط تفاعل مجتمعي واسع، بعد أن لاقت المبادرة انتشاراً واسعاً، ومشاركات ضخمة على مستوى محافظات المنطقة.

وأوضح المتحدث الرسمي لأمانة عسير، ماجد الشهري، أنه تم اختتام أعمال أمانة عسير بمبادرة "حديقتي مسؤوليتي" مساء أمس، بحديقة الرصراص بخميس مشيط، بعد أن لاقت المبادرة انتشاراً واسعاً في عدد من محافظات المنطقة، والتي اختتمت مؤخراً.

وأشار إلى أن أعمال المبادرة تواصلت على مدار 14 يوماً متواصلة، حيث شملت الحدائق العامة والمسطحات الخضراء بعدد من محافظات المنطقة عموماً ومحافظة خميس مشيط خصوصاً.

وقال: لقيت الترحيب والتفاعل الكبير من قبل أهالي المحافظات من خلال توافدهم برفقة أطفالهم حرصًا منهم للمشاركة في المبادرة، والتي تدل على أهمية الشراكة المجتمعية بين المؤسسات والأفراد وارتفاع مستوى الوعي لدى الأفراد بأهمية المشاركة .

يذكر أن مبادرة "حديقتي مسؤوليتي" جاءت من المواطنة شريفة آل مداوي القحطاني، في إحدى حدائق خميس مشيط، و التي تناقلتها وسائل التواصل الاجتماعي عبر مقطع فيديو للمواطنة مع مجموعة من الأطفال، خلال تنظيف الحديقة المجاورة لمنزلها، مما لاقت ترحيباً من قبل أمانة منطقة عسير ودعم من أمين عسير، د . وليد الحميدي، من خلال إطلاق هذه المبادرة واعتمادها لمحافظات منطقة عسير.

فيما كرم د. وليد الحميدي، نيابة عن وزير الشؤون البلدية والقروية م . عبداللطيف آل الشيخ، المواطنة شريفة، نظير ما قامت به من جهد لحماية الحدائق والحفاظ عليها ودعمًا لفكرتها الرائدة من خلال إشراك المجتمع عموماً في هذه المبادرة والأطفال خصوصاً للمساهمة في توعية الأطفال والمجتمع بضرورة الحفاظ على بيئته.

ونبه إلى أن دعم المبادرة جاء بهدف تعميق وتعزيز ثقافة الجمهور حول ارتياد الحدائق، لما لها من أثر كبير في إعطاء الوجه الحضاري المتطور والعصري للمنطقة من خلال الارتقاء بمستوى الوعي البيئي، والتأكيد على التصرفات والسلوكيات الإيجابية فيما يتعلق بالمحافظة على نظافة الحدائق ومكوناتها وعناصرها الطبيعية والمزروعات والأشجار، وإرشاد رواد الحدائق إلى الأساليب المثلى للتخلص من النفايات، خصوصًا وأن حماية البيئة هي مسؤولية مشتركة يساهم فيها أفراد المجتمع، ويكمن دور المبادرة هنا عبر تثقيف ورفع الوعي لدى الجمهور بأهمية الحفاظ على نظافة المكان بشكل عام والحدائق بشكل خاص استناداً على شعار المحافظة على صحة البيئة .

وقال: سجلت المبادرة منذ انطلاقتها مشاركة نحو 400 طفل موزعين على حدائق محافظة خميس مشيط، خصوصًا وأنهم الفئة المستهدفة من هذه الحملة لغرس مفاهيم حماية البيئة بشكل عام والمحافظة على نظافة الحدائق والمرافق العامة بشكل خاص .

وفي نهاية المبادرة كرمت أمانة عسير، الأطفال الذين شاركوا في المبادرة، لتكون دافعًا لهم و لزملائهم، خصوصًا وأن المشاركة في مثل هذه المبادرات تعد من المبادئ السامية التي ينبغي غرسها في نفوس الأطفال والنشء.

ولفت إلى أن الأمانة ستواصل تشجيع مثل هذه المبادرات، ومد جسور التواصل مع شرائح المجتمع، من خلال العمل على ابتكار مبادرات مماثلة لتسهم بتحفيز المجتمع على مبدأ المشاركة في كل ما من شانه أن يعود بالنفع، مضيفًا إلى أن أعمال المبادرة تم اختتامها في محافظة خميس مشيط ولا زالت مستمرة في بقية المحافظات.

يذكر أن مبادرة "حديقتي مسؤوليتي" انطلقت بدعم من أمين منطقة عسير، د. وليد الحميدي، لما حملته هذه المبادرة من أهداف سامية، تمثلت في إشراك الأطفال بأعمارهم كافة، لتوجيه طاقاتهم نحو المساهمة في المحافظة على الحدائق العامة والمسطحات الخضراء بالمحافظات، لغرس مفاهيم حماية البيئة لديهم.

الخبر | اخبار السعودية اليوم مباشر اختتام أعمال مبادرة "حديقتي مسؤوليتي" بخميس مشيط - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : جريدة سبق ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق