اخبار الرياضة اليوم في مصر حوار – السولية يتحدث عن الفارق بين البدري وكيروش.. حصول صلاح على شارة قيادة مصر وحكم القمة

0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

هدف عمرو السولية في شباك الجزائر - مصر ضد الجزائر - كأس العرب

ما هو الفارق بين كارلوس كيروش المدير الفني الحال لمنتخب مصر وسلفه حسام البدري؟ وكيف كان رد فعله مع حصول محمد صلاح على شارة قيادة الفراعنة رغم كونه أقدم منه؟

كل ذلك أجاب عنه عمرو السولية لاعب خط وسط الأهلي ومنتخب مصر في حواره عبر قناة "المحور".

وكل ما يلي على لسان السولية.

سبب الإصابة في السوبر الإفريقي ضد الرجاء

كنت أركض عقب النشيد الوطني وسمعت صوت "طرقعة" في عضلة السمانة والإصابة هي عبارة عن مزق وأحتاج لعلاج من أسبوعين لثلاثة.

اجتمعت بطبيب منتخب مصر محمد أبو العلا وطمأنني وبعد أسبوع سأجري أشعة رنين وأخضع لجلستي علاج يوميا لأسبوع.

لن ألحق باللقاء الأول في أمم إفريقيا ربما المباراة الثانية.

نهائي القرن

بيتسو موسيماني قبل نهائي القرن ضد الزمالك كان يجعلنا نشاهد فيديو لأهداف استقبلها الزمالك وكان الكثير منها من كرات ثابتة وكنا نعرف أن لديهم نقطة ضعف، وتدربنا على 5 أو 6 سيناريوهات للركلات الركنية ونجحنا في أحدهم في النهائي.

بعد الهدف الأول لنا في النهائي ضد الزمالك شعرنا بالخوف بعدما سجلنا هدفا مبكرا وعدنا للخلف وأدرك شيكابالا التعادل.

بين شوطي المباراة انهال محمد الشناوي بالغضب على اللاعبين، وقال لنا 45 دقيقة يمكن أن تتسبب في ضياع حلمنا وطالبنا بالقتال في الشوط الثاني.

رد فعله عند حصول صلاح على شارة قيادة منتخب مصر

الشناوي حينما كان لا يشارك باستمرار عمل على نفسه كثيرا وطور إمكانياته وبعد رحيل العديد من النجوم أصبح الشناوي قائدا لنا وتحمل المسؤولية مع وليد سليمان وسعد سمير وأرى أنه تطور كثيرا من الناحية القيادية بالإضافة للفنية.

محمد صلاح قائد لمنتخب مصر وفي الملعب أحب توجيه اللاعبين وهذا من الماضي في طبعي وأنا من أكثر اللاعبين الذين يتحدثون داخل الملعب.

لم أفكر كثيرا في حصول محمد صلاح على شارة قيادة منتخب مصر، وهذا شرف لنا فهو اسم كبير في الكرة العالمية وهذا لن يقلل مني وكل اللاعبين وافقوا على ذلك.

وجود صلاح يصنع الفارق لمنتخب مصر بكل تأكيد، الفريق المنافس يخوض المباراة ويشعر بالخوف منا بسبب تواجده معنا، فهو مفتاح لعب لنا وهو يعرف كيف يتصرف الكرة وهذا مفيد لنا.

المشاركة في كأس العرب

أرى أننا أدينا بطولة جيدة في كأس العرب ولم يقصر أي من اللاعبين.

كأس العرب كان إعدادا جيدا لمنتخب مصر وخضنا المباريات في ملاعب كأس العالم وأمام الجمهور أرى أنها كانت تجربة جيدة جدا لنا، وكنا نستطيع الذهاب أبعد كثيرا في البطولة لما وصلنا إليه

مباراتا الجزائر والأردن كانتا أصعب من لقاء تونس لكننا ربما عانينا من الإرهاق بخوض عدد كبير من المباريات في وقت قليل.

الفارق بين طارق حامد وأليو ديانج

كل منهما مختلف عن الآخر تماما.

ديانج سريع بالكرة ويستطيع نقل الفريق من الدفاع للهجوم في وقت قليل جدا بالتمرير أو الركض ويستطيع اللعب الرأسيات هو مختلف عن طارق حامد في الزيادة الهجومية.

طارق يحب تغطية كل مكان في الملعب خلف زملائه ويستخلص الكرات ولديه طاقة كبيرة جدا.

طارق حامد وحمدي فتحي مختلفان كليا عن بعضهما البعض، طارق لعب كثيرا مع الزمالك ومنتخب مصر لديه خبرات أكبر.

حمدي فتحي يؤدي الأدوار الدفاعية مثل طارق لكن لديه زيادة هجومية أكثر، هما مختلفان.

التسجيل بالخطأ في مرمى مصر أمام تونس

تسجيل الهدف بالخطأ في شباك منتخب مصر كان موقف في غاية الصعوبة الهزيمة في آخر دقيقة وفي مباراة نصف النهائي، شعرت أن مجهود الفريق كله ذهب هباء.

رأيت مساندة كبيرة من اللاعبين والجهاز الفني والجماهير جعلني أستعيد ثقتي سريعا، وفي كرة القدم كل يوم نتعلم الكثير

لو لاعب صغير وارتكب نفس خطأي ضد تونس كان سيتأثر كثيرا لكنني مررت بخبرات كثيرة، وموسيماني راسلني وقال لي لا تحزن أنت تسعدنا كثيرا ودائما تبذل أقصى جهد لديك وننتظرك في السوبر لنفوز بالكأس.

الفارق بين كيروش والبدري

مدرسة مختلفة كليا لكل منهما، المدرب المصري يكون قريبا من اللاعبين أكثر، المدرب الأجنبي له فكر ويريد تطبيقه وكيروش والبدري مختلفان تماما.

ملحق تصفيات المونديال

ملحق التصفيات التأهل لكأس العالم هي مباراة فاصلة في مسيرة كل لاعب والمباراة ستكون صعبة على منافسنا كذلك لأنه يواجه منتخب مصر.

الانتقال للأهلي

الصفحة الخاصة بي على موقع "فيسبوك" قمت بتوثيقها قبل سنة، وتم إنشائها عام 2012 من قبل جماهير الإسماعيلي وكتبوا الكثير من الأشياء لكنني لم أكن مسؤولا عنها آنذاك.

حينما كنت في الإسماعيلي ووقت الثورة كنت أريد الاحتراف وأجريت فترة معايشة في إسبانيا ولم يتم الانتقال، وحينما جاء لي الأهلي والزمالك كنت أريد الاحتراف أولا ولو لم يحدث فأنا اخترت الأهلي.

القمة والرابونا ورأيه في الحكم

موسيماني قال لنا قبل لقاء الزمالك أن نستغل المساحات الخالية لديهم وبعد أول 10 دقائق التي لعب فيها الزمالك جيدا استغللنا أخطائهم، ومن الصعب توقع نتيجة المباراة بالتأكيد بين أكبر فريقين في إفريقيا.

"الرابونا" التفكير فيها كان وليد الثانية واللحظة لو أعيدت اللقطة لم تكن لتحدث بتلك الدقة.

التحكيم في القمة كان جيد جدا وكل فريق حصل على حقه.

لو ركزنا لنهاية الدوري الموسم الماضي كنا سنفوز بالمؤجلات ونحصد اللقب، خسارة الدوري كان تقصيرا من اللاعبين.

الهدف الأغلي والصناعة الأجمل

هدفي في نهائي القرن أم ضد كايزر تشيفز؟ ضد الزمالك.

نحن من سهلنا مباراة كايزر تشيفز على أنفسنا.

أجمل صناعة هدف؟ الرابونا ضد الزمالك

مثلي الأعلى عالميا كان تشابي ألونسو وتوني كروس.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : في الجول

0 تعليق