عاجل

الوحدة - تعادل إيجابي بين سموحة والشرطة

0 تعليق 69 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تعادل فريق سموحة واتحاد الشرطة، بهدف مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت بينهما اليوم، الإثنين، على ملعب الإسكندرية في الجولة 22 من مسابقة الدوري الممتاز.

بدأت المباراة بمرحلة جس النبض بين الفريقين، وحاول المهاجمين استكشاف المرمى، وظهرت محاولات الفريقين للتهديف عن استحياء.

وتشهد الربع ساعة الأخيرة من المباراة سخونة، وأهدر محمد بسيوني مهاجم الشرطة فرصة هدف لا يضيع من انفراد بالمهدي سليمان، حارس سموحة، في الدقيقة 40.

وفي الدقيقة 45 نجح حسام باولو، مهاجم سموحة في تسجيل هدف التقدم بعدما تلقى كرة عرضية من الجانب الأيسر، ولم يجد صعوبة في إيداعها الشباك بسهولة، لينتهي الشوط الأول بتقدم سموحة.

وتغير الحال في الشوط الثاني وحاول الشرطة إدراك التعادل، وهو ما تحقق عن طريق محمد بسيوني في الدقيقة 50 من ضربة رأس قوية.

اشتعل الملعب بعد تسجيل الشرطة لهدف التعادل، وتنوعت الهجمات من لاعبي الفريقين، ولكن الدفاع تألق، لتنتهي المباراة بالتعادل. 

بهذه النتيجة رفع سموحة رصيده إلى النقطة 35، ويصعد للمركز الرابع، بينما رفع الشرطة رصيده إلى النقطة السادسة عشر، ويظل في المركز الـ16.

تعادل فريق سموحة واتحاد الشرطة، بهدف مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت بينهما اليوم، الإثنين، على ملعب الإسكندرية في الجولة 22 من مسابقة الدوري الممتاز.

بدأت المباراة بمرحلة جس النبض بين الفريقين، وحاول المهاجمين استكشاف المرمى، وظهرت محاولات الفريقين للتهديف عن استحياء.

وتشهد الربع ساعة الأخيرة من المباراة سخونة، وأهدر محمد بسيوني مهاجم الشرطة فرصة هدف لا يضيع من انفراد بالمهدي سليمان، حارس سموحة، في الدقيقة 40.

وتغير الحال في الشوط الثاني وحاول الشرطة إدراك التعادل، وهو ما تحقق عن طريق محمد بسيوني في الدقيقة 50 من ضربة رأس قوية.

اشتعل الملعب بعد تسجيل الشرطة لهدف التعادل، وتنوعت الهجمات من لاعبي الفريقين، ولكن الدفاع تألق، لتنتهي المباراة بالتعادل. 

بهذه النتيجة رفع سموحة رصيده إلى النقطة 35، ويصعد للمركز الرابع، بينما رفع الشرطة رصيده إلى النقطة السادسة عشر، ويظل في المركز الـ16.

الخبر | الوحدة - تعادل إيجابي بين سموحة والشرطة - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : دوت مصر - رياضة ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق