الساحة الجزائرية: وزير العمل والضمان الإجتماعي..إدماج 12 ألف متعاقد

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أكد وزير العمل والضمان الإجتماعي، يوسف شوقي عاشق، بان عمليةّ إدماج العمال والموظفين المتعاقدين ” لا يزال متواصلا بالرغم من جائحة كورونا”، وذلك وفق تعليمات رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، شهر ماي الفارط، والذي أكد على ضرورة إدماج كافة العمال المتعاقدين، على حد تعبيره.

وكشف الوزير ، على هامش رده على الأسئلة الشفوية لنواب المجلس الشعبي الوطني، عن إدماج أكثر من 12 الف موظف متعاقد.

ونبه الوزير الى ضرورة ومشددا في الوقت نفسه، على ضرورة التوقف عن المقاربة الاجتماعية في الشغل، والتوجه نحو المقاربة الاقتصادية،مشيرا “هناك عمل قائم على مستوى الوزارة الأولى، من أجل الإسراع في وتيرة الإدماج”.

الى ذلك، استنكر بعض الموظفين في عقود الادماج المهني، تصريحات وزير العمل، حول تسريع عملية الادماج بعد انحسار كورونا. معتبرين، في تعليقاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، بأن جميع المصالح الادارية تعمل بوتيرة عادية، وفي عز الوباء، ومتخوفين من حصول ” تماطل في تسوية وضعيتهم المهنية”.

فيما عضو مجلس الأمة،عبد الوهاب بن زعيم، بتصريحات وزير العمل والضمان الاجتماعي، مطمئنا العمال والموظفين في صيغة الإدماج المهني، بأن عملية الإدماج مستمرة، وأن العملية سيتم تسريعها أكثر بعد انحسار وباء كورونا، وقال السيناتور ” إطمئنو..بعد الوباء سنسرع في العملية ..نحن في تنسيق تام مع كل المصالح والملف  يتابع من طرف الوزارة الاولى”.

ويتلقى بن زعيم، ضغوطات هائلة من الموظفين في صيغة الإدماج المهني، بعدما قرر التكفل بملفهم لدى السلطات. لكن الملف شهد عراقيل عديدة، أهمها انعدام المناصب المالية، وشح الموارد المالية، ما منع من ترسيم المعنيين.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الجزائر365

0 تعليق