لبنان.. أهالي ضحايا تفجير مرفأ بيروت يطالبون برفع حصانات نيابية

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

جي بي سي نيوز :- طالب أهالي ضحايا تفجير مرفأ بيروت، الأحد، برفع الحصانة عن أي نائب يستدعيه قاضي التحقيق بالقضية.

جاء ذلك خلال وقفة نفذها العشرات من أهالي الضحايا أمام البوابة رقم "3" للمرفأ في ذكرى مرور 11 شهرا على الانفجار.

وأعلن المتحدث باسم أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت إبراهيم حطيط خلال الوقفة التي شارك فيها جرحى التفجير "دعمهم للمحقق العدلي في القضية القاضي طارق البيطار".

وقال إن "استدعاءات القاضي البيطار جاءت كضربة معلم بالشكل والمضمون وأثلجت قلوب عوائل الشهداء".

والجمعة، حدد البيطار موعدا لاستجواب رئيس الحكومة حسان دياب (لم يكشف عنه)، وطلب رفع الحصانة البرلمانية عن 3 وزراء تمهيدا للادعاء عليهم وهم وزير المال السابق علي حسن خليل، ووزير الأشغال السابق غازي زعيتر، ووزير الداخلية السابق نهاد المشنوق، وجميعهم نواب وفق وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية.

كما طلب البيطار التحقيق مع 6 من القادة الأمنيين والعسكريين وفق الوكالة.

وحدد المحقق العدلي مواعيد لاستجواب هؤلاء بشكل دوري، دون الكشف عنها.

وتوجه حطيط للقاضي البيطار بالقول: "امض بطرق الحق والعدالة وسنكون سيفك الصارم".

ودعا إلى "رفع الحصانات النيابية الآن عن أي نائب يستدعيه قاضي التحقيق".

وأكد حطيط، أن "أي كتلة لا ترفع الحصانات سنعتبرها شريكة بقتلنا وبتدمير مدينتنا (..) والمجلس النيابي هدفا مشروعا لنا".

وعقب الوقفة توجه أهالي ضحايا انفجار بيروت، إلى مجلس النواب لتنفيذ وقفة "تحذيرية" وفق شهود عيان.

وفي 4 أغسطس/ آب 2020، وقع انفجار ضخم في مرفأ العاصمة اللبنانية بيروت، أسفر عن مقتل أكثر من 200 شخص وإصابة نحو 6 آلاف آخرين بجروح، فضلا عن دمار مادي هائل في الأبنية السكنية والمؤسسات التجارية.

وحسب تقديرات رسمية، وقع الانفجار في العنبر رقم 12 بالمرفأ، الذي كان يحوي نحو 2750 طنا من مادة "نترات الأمونيوم" الشديدة الانفجار، كانت مصادرة من سفينة ومخزنة منذ عام 2014.

الاناضول 

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : جي بي سي نيوز

أخبار ذات صلة

0 تعليق