اخر الاخبار - القاضي المكي بن عمار يكشف لـ"الشروق".. 7 قضاة وراء اعتقالي والرازي والسجون ثكنات للقتل والتعذيب

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تونس «الشروق»:

تعذيب وهتك اعراض ومحاولة قتل واعتداء بالعنف هذا ما عاشه القاضي الشاب المكي بن عمار الذي قضى اكثر من 9 اشهر داخل السجون التونسية و10 ايام داخل مستشفى الرازي ليفضح الفساد في هذه المؤسسات. 
"الشروق" كان لها حديث مع القاضي المكي بن عمار داخل غرفته بمصحة اين كان يتعالج من اثار التعذيب الذي تعرض له طيلة فترة اعتقاله. 
لو تروي لنا قصتك مع التعذيب في السجون والتي اثارت غضب التونسيين؟
نعم تعرضت للتعذيب طيلة 9 اشهر وبصفة يوميةو الى اخطر انواع التعذيب والقمع من قبل اعوان المؤسسة السجنية ببرج العامري حيث سلطت علي اقسى انواع التعذيب من هتك عرض وضرب ومحاولة قتل وابتزاز وهو ما جعلني احاول الانتحار ليلة 6 جانفي الفارط وذلك بعد ان عمد عدد من الاعوان بالسجن المدني ببرج العامري الى تعذيبي بصفة وحشية ونزع ملابسي وهتك عرضي وقد قمت بمحاولة انتحار كردة فعل لكل ما حصل لي اثناء فترة اعتقالي الغير مبرر وقد حاولوا ايضا قتلي من خلال تحريض احد السجناء المحكومين بالمؤبد بالتعرض لي وتعنيفي بالعنف الشديد . 
من يقف وراء التنكيل الذي تعرضت له سواء كان ذلك في السجون او داخل مستشفى الرازي ؟
احمل مسؤولية التعذيب الذي تعرضت له الى عدد من القضاة والى مدير السجن المدني ببرج العامري حيث اكد لي احد الاعوان اثناء عملية تعذيبي اني لن اخرج من هنا الا وانا معاق او ميت واشار لي قائلا " زملاؤك يحرضوا فينا" كما تم عزلي طيلة فترة سجني داخل غرفة الحبس الانفرادي دون موجب قانوني ودون ان أمر على لجنة تأديب السجناء المخالفين وهو ما يعد خرقا للقانون . اما عن طريقة تعذيبي طيلة 10 ايام بمستشفى الرازي كانت عن طريق تقييدي بالسلاسل في السرير وتخديري بأدوية اعصاب مخدرة وهو ما ادى الى تدهور حالتي الصحية لعدة اشهر . 
اتهمت اطرافا في المؤسسة القضائية بشأن ما تعرضت له لو تحدد لنا بصراحة لمن توجه اصابع الاتهام بصفة مباشرة؟
اتهم لوبي الفساد الذي يقف وراء سجني واتهامي بالجنون وذلك بعد كشفي لملفات الفساد والرشاوى في قضيتي القمح المسرطن وملف الحرائق المفتعلة الخاصة بصابة الحبوب بالشمال الغربي اثناء مباشرتي للعمل في ولايتي سليانة وقفصة حيث كشفت عن تورط اكثر من 7 قضاة متمركزين بعدد من الولايات الجمهورية وبالتالي اوجه اتهامي لهذا اللوبي الفاسد المتكون من رجال اعمال وارتشاء 7 قضاة وهم من يقفون وراء عملية اعتقالي والتحريض على قتلي من خلال الممارسات القاتلة والعنف الشديد .
علمنا ان قضيتك تم تدويلها ووصل صداها الى منظمة الامم المتحدة ؟
فعلا بفضل الاستاذة منجية بالحاج عمر والقاضية الحقوقية المقيمة بفرنسا فاطمة منور تم تدويل قضيتي وايصال صوتي الى منظمة الامم المتحدة حيث سيتم فتح تحقيق عن ظروف تعذيبي داخل السجون التونسية وذلك بعد قامت هيئة الامم المتحدة بالاتصال بالأستاذة منجية بالحاج عمر والتي أمدتهم بكل المعطيات ليقوموا يوم 21 جانفي 2021 بمراجعة السلطات التونسية بخصوص ظروف وملابسات اعتقالي وتعذيبي .
لم تتلق أي اتصال من السلطات الرسمية على غرار رئاسة الجمهورية او رئاسة الحكومة؟  
بعد خروجي من السجن زارني وفد من الهيئة العليا لحقوق الانسان والحريات الاساسية واعلموني انهم وفد مبعوث من قبل رئيس الجمهورية قيس سعيد كما اكدوا لي ان في الايام القادمة سيتم استدعائي رسميا من قبل رئيس الجمهورية لتقديم ايضاحات حول وضعية الاعتقال والتعذيب الذي سلط علي داخل السجون طيلة 9 الاشهر الفارطة وبالتحديد منذ شهر ماي من السنة الفارطة .
ما هي الكلمة التي تريد ان توجهها للراي العام التونسي من خلال جريدة الشروق ؟
اود في البداية ان اشكر جريدتكم على تفاعلكم مع قضيتي كما اود ان توجه بجزيل الشكر لكل من ساندني في قضيتي ضد لوبي الفساد واخص بالذكر الاستاذة المحامية منجية بالحاج عمر كما اود ان قول ان حربي على الفساد مازالت متواصلة وسأقوم بفتح ملف التعذيب في السجون التونسية.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الشروق التونسية

0 تعليق