عاجل

اخبار اليوم : "ميدل إيست آي": هذا هو المصير الذي ينتظر المقاتلين الأفغان في سوريا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

عرض موقع "ميدل إيست آي" البريطاني، أمس السبت، مشكلة المقاتلين الأفغان الذين أحضرتهم إيران للقتال في سوريا إلى جانب نظام الأسد، وتساءل عن المصير الذي ينتظرهم.

وأوضح التقرير أن أولئك المقاتلين كانوا يعيشون كلاجئين في إيران، حيث جندتهم الأخيرة للقتال في سوريا إلى جانب الأسد تحت اسم "لواء فاطميون"، ووعدتهم بجملة وعود، إلا أنها لم تفِ بها.

وأوضح التقرير أن إيران بدأت بتجنيد آلاف الشباب الأفغاني اللاجئ لديها عام 2014 بحجة حماية ضريح حفيدة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم في دمشق، حتى أن بعضهم لم يكن قد بلغ 14 عامًا، ثم خدعتهم وأرسلتهم إلى الخطوط الأمامية لقتال تنظيم "الدولة".

وتوقع تقرير الموقع أن تقوم إيران في نهاية المطاف بإعادة نشر اللاجئين الذين جندتهم في اللواء المذكور في بلدان أخرى، وربما بعضهم في وطنه.

وأشار إلى أن إيران التي قدمت وعودًا للمقاتلين الأفغان بمنحهم إقامة في إيران مقابل تجنيدهم لم تقم بحل تشكيلهم داخل سوريا والوفاء بتعهدها، حيث أن مستقبلهم لا يزال مجهولًا.

الجدير ذكره أن إيران استقدمت عشرات الميليشيات متعددة الجنسيات للقتال في سوريا إلى جانب الأسد، منها "فاطميون" الأفغاني، و"زينبيون" الباكستاني و"حزب الله" اللبناني، وميليشيات عراقية شيعية متعددة الأسماء، بالإضافة لميليشيا "الحرس الثوري" الإيراني.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الدرر الشامية

أخبار ذات صلة

0 تعليق