اخبار اليوم : "سجون الأسد" تشهد حادثة نادرة بعد اعتقال شاب دمشقي أجرى المصالحة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شهدت سجون "نظام الأسد"، حادثة نادرة، بعد أن اعتقلت قوات تابعة لفرع الأمن الجنائي بمدينة التل بريف دمشق الغربي شابًا ممن أجروا مصالحات.

وبحسب شبكة "صوت العاصمة" المعنية بأخبار دمشق وريفها؛ فإن الشاب الدمشقي أنس دعبول، انتحر داخل سجن مديرية التل، بعد اعتقاله مع خمسة من أصدقائه.  

وطلب فرع الأمن الجنائي في دمشق من عائلة "دعبول" مراجعة السجن لاستلام جثة وأوراق ابنهم الثبوتية، الذي انتحر بعد ساعات من اعتقاله من زملائه من منزل كانوا يقطنون فيهز

واعتقلت قوات "نظام الأسد" الشاب المذكور وأصدقاءه بتهمة ارتكاب قضايا جنائية وإجراء اتصالات مع مهجرين من أبناء المدينة في الشمال السوري.

وقرَّر الشاب "دعبول" الانتحار بعد إبلاغه من قِبل إدارة سجن المنطقة بأن تواجده فيه عبارة عن "إيداع" وسيتم تسليمه إلى جانب رفاقه الخمسة إلى فرع الأمن السياسي.

وفي كانون الأول/ ديسمبر من عام 2016، سيطرت "قوات الأسد" بدعم روسي على مدينة "التل"، بعد محاصرتها وقصفها وفرض اتفاق "المصالحة" على أهلها وتهجير الرافضين له إلى الشمال السوري.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الدرر الشامية

0 تعليق