اخر الاخبار اليوم - كورونا "يقهر" تكاليف الزواج

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

موقع الوحدة الاخباري يقدم لكم كل جديد في الاخبار والرياضة والمنوعات

مسقط- ش

حتى في ظل وباء كورونا المستمر، هناك كثير من العمانيين يتزوجون، بتكلفة أقل من مائة ريال عماني بعد أن كانت تكاليف الزواج تصل للالاف الريالات بدون المهر وهي تشمل دعوة الأهالي في الحارة لوجبة عشاء والحلوى وينطبق ذلك على دعوة النساء كذلك.لكن في زمن كورونا ومع توجيه السلطات المختصة بالحد من حفلات الزواج واغلاق الصالالات والقاعات التي تقام بها مراسم الزواج تقلصت النفقات كثيرا.

قال خلفان الزيدي، من ولاية نزوى بمحافظة الداخلية، متحدثا حول الموضوع: "تمت مراسم الزواج بشكل هادئ ومريح، حيث تمت ’الملكة’ (عقد الزواج) حسب العادات والتقاليد المتبعة في نزوى، وذلك مع اتخاذ جميع التدابير الاحترازية والتباعد الجسدي بين الحاضرين في الخطبة من أسرة العريس وأسرة العروس".

وأوضح قائلا: "تم إجراء ’الملكة’ رسميا، وقمنا بزيارة بيت العروس وتم أخذ موافقة الفتاة، وبعد ذلك تم إعلان الموافقة. وكان العريس، حمزة بن حمد بن محمد الزيدي، 25 عاما، والعروس من ولاية نزوى، وقد أقيمت مراسم الزواج في 13 يونيو 2020، حيث أقمنا حفل الزواج في بيت العريس مع عدد بسيط من الحاضرين اقتصر على إخوانه وأخواته، وقام أحد إخوانه بإتمام إجراءات الزواج وفق الشريعة الإسلامية والتقاليد المتبعة، وكان باقي الإخوة هم الشهود".

وأضاف الزيدي قائلا: "لم تكن هناك عوائق ولا صعوبات بحمد الله، وقد تمت جميع الإجراءات المتبعة في مراسم الزواج بدون تغيير فيما عدا عدد الحضور، حيث إن الوضع قبل تفشي وباء كورونا كان أن يتم عقد الزواج في مجلس القرية أو الجامع في ظل حضور عدد كبير من أفراد العائلة والأصدقاء والجيران من نفس المكان ومن أماكن أخرى من ولايات السلطنة المختلفة، ولكن في الظروف الحالية كان عدد الحضور محدودا في أفراد الأسرة، والحمد لله أن ديننا الإسلامي سهل ويتأقلم مع كل الظروف".

وقال الزيدي: "ومن الآثار الإيجابية لمراسم الزواج المذكورة أنها تقلل من النفقات الباهظة التي يتكبدها العريس، والتي قد لا تتجاوز في مثل هذه الظروف الحالية مائة ريال عماني على أقصى تقدير".

وقال مواطن اخر من ولاية صحم فضل عدم ذكر اسمه: "تزوجت مؤخرا من فتاة عمانية، وكان الحضور يقتصر على عائلة العروس وعائلتي فقط، حيث لم يتجاوز العدد ثمانية أفراد من كلا العائلتين، وقد أقيم حفل الزواج بكل سلاسة وهدوء، ولم يكلفني حفل الزفاف أكثر من مائة ريال عماني هي تكلفة الطعام والحلوى العمانية والفواكه للضيوف كجزء من تقاليدنا".

وأضاف: "أنا أنصح الشباب الذين لا يستطيعون تحمل نفقات مراسم الزواج أن يتزوجوا الآن بأقل التكاليف ولا حاجة لعمل حفل زفاف بعدد كبير من الحاضرين كما هي العادة".

عادة ما تكون تكاليف الزواج والملكة معا ما بين خمسة آلاف إلى عشرة آلاف ريال عماني في السلطنة، حيث يدفع العريس تكاليف الطعام الذي يتكون عادة من لحوم البقر أو الأغنام وربما الإبل مع الأرز، ما قد يصل إلى آلاف الريالات، إلى جانب الطهي وفقا لعدد الحاضرين الذين يتراوح عددهم من ألف إلى ألفي شخص، كما يدفع العريس أيضا تكلفة قاعات الأفراح مع الفرق الشعبية أو الموسيقية والحلوى العمانية والقهوة العمانية والكعك والعصائر وخلافه.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الشبيبة - عمان

0 تعليق