عاجل

اخر الاخبار اليوم - عالقون في تونس…واليوم انتهت معاناتهم

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تقطعت بهم السبل مع ظهور وباء كورونا، فبقوا عالقين في تونس طيلة أشهر. مع فتح تونس حدودها صباح السبت 27 جوان براً وجوًا وبحراً، ووصول أول رحلة جوية إلى مطار قرطاج الدولي، عادت حركة المسافرين ولو بشكل بطيء. التقينا ببعض المسافرين في مطار قرطاج، ممن علقوا طيلة أشهر في تونس. وهذه قصصهم يروونها.

عراقي عالق منذ أربعة أشهر
عماد عوادي سائح عراقي قدم من لندن، بقي عالقا في تونس منذ 4 أشهر. عبر لبوابة تونس عن سعادته بفتح الحدود والعودة إلى لندن حيث ينتظره أهله.
يقول لنا: “مررت بفترة صعبة خاصة أن زيارتي لتونس كانت للسياحة لمدة أسبوعين لكن تم غلق الحدود مع إقرار الحجر الصحي…لكن الحمد لله أن تونس حققت نتائج جيدة في السيطرة على انتشار الفيروس..هذا يزيدكم فخرا، خاصة حين أقارنها بعدد الإصابات في مدن كبيرة مثل لندن”.

أنتظر ليلًا نهارا”…
“أنا جميلة علي، تونسية مقيمة في بلجيكا، انتظرت “ليلاً نهاراً” فتح الحدود كي أتمكن من إجراء عملية جراحية مستعجلة تأخرت كثيراً بسبب إجراءات غلق الحدود. واليوم سأسافر إلى ألمانيا أين ينتظرني ابني الذي سيرافقني إلى بلجيكا.

عودة من أجل العلم
“أنا مواطنة تونسية، ابنتي طالبة في ألمانيا كانت عالقة هنا في تونس منذ شهر مارس الفارط. نحن فرحون كثيراً بفتح الحدود حتى تسافر اليوم لإجراء الامتحانات”.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : بوابة تونس

0 تعليق