اخر الاخبار : 10 شروط لارتداء الكمامة القماش بطريقة صحيحة.. و8 أخطاء شائعة يجب تجنبها (إنفوجراف)

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كتب: ضياء السقا

نشرت منظمة الصحة العالمية 10 شروط لارتداء الكمامة القماش، بعد توصيتها بارتدائها في الأماكن العامة، للوقاية من فيروس كورونا المستجد، كوفيد 19.

وجاءت الشروط كالتالي:

1.اغسل يديك قبل ارتداءه

2.افحصه جيدا للتأكد من صلاحيته ونظافته.

3.ضع الكمامة بإحكام على وجهك بحيث يغطى الفم والأنف.

4.تجنب لمس الكمامة

5.طهر يديك قبل نزع الكمامة

6.انزع الكمامة من الأشرطة الجانبية

7.إذا كانت الكمامة لاتزال جافة ولم تتلوث أو تبتل احفظها في كيس نظيف وأغلقه جيدا

8.عند إعادة الاستخدام اسحبها من الكيس من الأشرطة.

9. اذا كانت الكمامة رطبة اغسلها جيدا في ماء ساخن ومطهر مرة واحدة على الأقل يوميا

9. اغسل يديك مرة أخرى.

10. ابتعد مسافة متر على الأقل من المحيطين.

وتذكر أن الكمامة وحدها ليست كافية لحمايتك من العدوى.

وفي سياق متصل، حذرت المنظمة من 8 أخطاء يجب تجنبها عند ارتداء الكمامة القماش.

وجاءت الأخطاء كالتالي:

1: لا تستعمل الكمامة الممزقة.

2: تجنب الكمامة غير المحكمة.

3: لا تضع الكمامة تحت الأنف.

4: لا تستخدم كمامة لا يمكنك التنفس من خلالها.

5: لا تنزع الكمامة وحولك آخرين على بعد متر أو أقل.

6: لا تتبادل الكمامات مع أى شخص.

7: لا ترتدى كمامة رطبة أو متسخة

8: اغسل يديك قبل وبعد استعمال الكمامة

وكانت منظمة الصحة العالمية، قد أصدرت توصية مهمة، الجمعة، بشأن الجدل حول ارتداء الكمامات المصنوعة من القماش.

وبحسب وكالة "رويترز"، نشرت المنظمة، تحديثا لإرشاداتها شمل توصية للحكومات بمطالبة الناس بارتداء كمامات الوجه، المصنوعة من القماش في الأماكن العامة، للمساعدة في الحد من انتشار وباء فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وشددت المنظمة في التوجيهات الجديدة المدعومة بنتائج دراسات أجريت خلال الأسابيع الأخيرة على أن كمامات الوجه، ما هي إلا واحدة من مجموعة من الأدوات التي تقلل خطر انتشار الفيروس.

وقال تيدروس أدهانوم غيبريسوس المدير العام للمنظمة في إفادة صحفية "الكمامات وحدها لن تحميكم من كوفيد-19".

وقالت ماريا فان كيركوف الخبيرة بالمنظمة في مقابلة مع رويترز "ننصح الحكومات بتشجيع الناس على ارتداء الكمامات، ونقصد بالتحديد كمامات القماش، أي الكمامات غير الطبية".

وأضافت: "توصلنا إلى نتائج أبحاث جديدة. لدينا الآن أدلة تفيد بأنه في حال تنفيذ ذلك بالشكل الملائم فإنها (الكمامات) يمكن أن تشكل حاجزا.. أمام الرذاذ الذي يحتمل أن يحمل العدوى".

وكانت منظمة الصحة العالمية قد قالت في السابق إنه لا يوجد دليل يدعم أو يدحض استخدام الأصحاء للكمامات، وكانت توصي دوما بقصر استخدامها على الأشخاص المصابين ومن يقدمون لهم الرعاية.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الموجز

أخبار ذات صلة

0 تعليق