اخر الاخبار - بريطانيا: إيران سلكت مسارا خطيرا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
http://alwatan.kuwait.tt/articledetails.aspx?id=595547&yearquarter=20193&utm_source=website_desktop&utm_medium=copy&utm_campaign=articleshare X
dot4line


وزير الخارجية البريطاني حذر طهران من أن رد بلاده سيكون مدروسا لكن حازما

2019/07/20    10:14 م

شكرا لتصويت

التقيم التقيم الحالي 5/0
وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت
6c82b4f7f0.jpg  وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت

الحرس الثوري: صادرنا ناقلة «ستينا إيمبيرو» لخرقها «القواعد البحرية الدولية»

الإدارة الأمريكية تطلب من السفن التي تمر في مضيق هرمز توخي الحذر

ألمانيا: الخطوة تفاقم الوضع المتوتر بالفعل في المنطقة



(أ ف ب) - بثت وكالة تسنيم الإيرانية لقطات مصورة للناقلة البريطانية المحتجزة والتي تقول طهران إنها اصطدمت بقارب صيد في مضيق هرمز، وسط تصاعد للتوتر في هذا الممر المائي الاستراتيجي.
وقال الحرس الثوري الإيراني إنه صادر ناقلة «ستينا إيمبيرو» إثر خرقها «القواعد البحرية الدولية» في المضيق الذي تمرّ من خلاله ثلث كمية النفط التي تنقل بحرياً في العالم.
وأعلنت لندن من جهتها أن إيران احتجزت ناقلتين في الخليج، فيما حذر وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت من أن «رد» بلاده «سيكون مدروسا لكن حازما».
ونصحت المملكة المتحدة السفن البريطانية بالبقاء «خارج منطقة» مضيق هرمز «لفترة موقتة».
وقال وزير الخارجية البريطاني، جيريمي هانت، إنه تحدث إلى نظيره الإيراني، محمد جواد ظريف، وأعرب عن خيبة أمله الكبيرة، إزاء احتجاز إيران ناقلة بريطانية في مضيق هرمز.
وفي تغريدة له على تويتر، أضاف هانت أن ظريف كان قد أبلغه برغبة إيران في خفض التصعيد في المنطقة، السبت الماضي، إلا أنه تصرف في الاتجاه المعاكس.
وأضاف هنت "يجب أن نعتمد الأفعال وليس الأقول، لإيجاد طريق للخروج من الأزمة الراهنة، السفن البريطانية يجب أن تكون محمية، وستكون كذلك".
بدورها، أعلنت الشركة المالكة لناقلة النفط الثانية «مصدر» التي ترفع علم ليبيريا، أن السفينة «باتت حرة بمواصلة رحلتها» و«جميع أفراد طاقمها في أمان وبخير»، بعدما استولى عليها مسلحون لبعض الوقت أثناء إبحارها في مضيق هرمز.
جاءت هذه الحادثة بعد ساعات من إعلان محكمة في جبل طارق تمديد احتجازها لناقلة نفط إيرانية لثلاثين يوماً بعد أسبوعين من احتجازها في عملية شاركت بها البحرية الملكية البريطانية، لشبهة أنّها كانت متوجّهة إلى سورية لتسليم نفط في انتهاك لعقوبات أميركية وأوروبية،.
وقال الحرس الثوري الإيراني الخميس أيضاً إنه صادر «ناقلة أجنبية» أخرى مع طاقمها المؤلف من 12 فرداً، لاتهامها بتهريب الوقود، بدون أن يعطي تفاصيل إضافية.
وكانت ناقلة «ستينا إيمبيرو» متوجهة إلى السعودية الجمعة عندما اصطدمت بسفينة صيد، بحسب سلطات ميناء بندر عباس جنوب إيران حيث ترسو الناقلة حالياً.
وأعلن المدير العام للموانئ والملاحة البحرية في محافظة هرمزكان الله مراد عفيفي بور أن «الناقلة البريطانية (ستينا إيمبيرو) اصطدمت خلال حركتها بسفينة صيد ومن الضروري بموجب القوانين التحقيق بأسباب هذا الحادث».
وقالت وكالة أنباء إيرانية: الناقلة المحتجزة التي ترفع علم بريطانيا لا تحمل أي شحنة.
وأدانت ألمانيا احتجاز إيران «غير المبرر» لناقلتين في مضيق هرمز قائلة إن الخطوة تفاقم بشدة الوضع المتوتر بالفعل في المنطقة.
وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية «نحث إيران على الإفراج عن... الناقلة وطاقمها فورا».
وأضاف في بيان أن أي تصعيد آخر في التوتر بالمنطقة «سيكون خطيرا للغاية.. وسيقوض كل الجهود القائمة لإيجاد سبيل للخروج من الأزمة الحالية».
وكتبت الخارجية الفرنسية في بيان «ندعو السلطات الإيرانية إلى الإفراج في أسرع وقت ممكن عن الناقلة وطاقمها واحترام مبادئ حرية الملاحة في الخليج».
وأعلن مالكو الناقلة البريطانية المحتجزة لدى إيران يعدون طلبا رسميا لزيارة الطاقم.



الخبر | اخر الاخبار - بريطانيا: إيران سلكت مسارا خطيرا - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : الوطن الكويتية ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق