اخر الاخبار الان - مرة أخرى حول «الصين من نافذة هونج كونج»

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

منذ 7 دقائق — الأربعاء — 26 / يونيو / 2019

مرة أخرى حول «الصين من نافذة هونج كونج»

مرة أخرى حول «الصين من نافذة هونج كونج»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

(عزيزى نيوتن؛Sponsored Links

عدت من زيارتى الأولى لسنغافورة ١٩٩٢ منبهرًا بالتقدم والحداثة. خاصة بعدما دُعيت للعشاء من لى كوان يو، رئيس الوزراء، ضمن مجموعة من أساتذة العيون، فى المؤتمر الدولى المنعقد فى الجزيرة حينذاك. وشرح لنا كيف فكر ونفذ خطة النهوض التعليمى والاجتماعى على شعب تصل الأمية فيه إلى ٨٠٪ ويعيش فى أكواخ الصفيح حتى عام ١٩٦٧.

وكنت أحضر اجتماعا مع الرئيس مبارك دوريا. فحين سنحت الفرصة قلت له: اليابان وألمانيا سبقتنا ولا نستطيع اتباعها الآن. ولكن سنغافورة وهونج كونج مثالان مناسبان للاقتداء بهما. وأردفت: وسيادتكم تعلمون ماذا حدث فى سنغافورة مثلا. أجاب: يا دكتور هم ٣ ملايين ونحن ٦٠ مليونًا (وقتها) فلا تصلح تجربتهم لنا. فقلت: يا ريس نختار محافظة فى الوجه القبلى وأخرى فى الوجه البحرى فى حدود ٣ ملايين. ونركز النهضة بها ونعطيها إدارة ذاتية. ثم ننتقل لغيرها وهكذا. فقال نحن نفعل ما هو أحسن، والتفت إلى الدكتور كمال الجنزورى بجانبه وسأله: كم صرفنا على البنية الأساسية العام الماضى؟، فرد بذكر أرقام غليظة تفحم أى تعليق آخر. وكنا فى عصر تنهال علينا المعونات الاقتصادية والتكنولوجية من جميع الدول. ومنها ٩ مليارات دولار مكافأة حرب الكويت وإسقاط ديون نادى باريس.

دكتور/ محمد على الأسود

أستاذ طب العيون. رئيس جامعة سابق. ورئيس اتحاد رؤساء جامعات دول البحر المتوسط)

نيوتن: قد تأتى الفرصة فى شكل خاطر. فى شكل معلومة. الخاطر الذى قاله الدكتور محمد الأسود، رئيس الجامعة السابق، لم يتم اقتناصه. خاطر جدير بالاحترام. جدير بالتطبيق. من الممكن أن نبدأ به الآن. أستبعد أن النظام الحالى سوف تفوته هذه الفرصة.

d8be137063.jpg

------------------------
الخبر : مرة أخرى حول «الصين من نافذة هونج كونج» .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

الخبر | اخر الاخبار الان - مرة أخرى حول «الصين من نافذة هونج كونج» - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : اسرار الاسبوع ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق