«تعليم البرلمان» ترفض قرار وزير التعليم وتستدعيه بعد العيد

0 تعليق 1 ألف ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

يبدو أن الأزمة بين الدكتور طارق شوقي وزير التعليم ونواب البرلمان لا تزال مستمرة، بعد قرار وزارة التعليم بإنهاء تعاقد 36 ألف معلم تم التعاقد معهم داخل الوزارة بعقود مؤقتة لمدة شهرين فقط .

وأعلن النائب الوفدي اللواء هاني أباظة، وكيل لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب، ومساعد رئيس حزب الوفد رفضه لقرار وزير التربية والتعليم بإنهاء التعاقد مع المعلمين الفائزين فى مسابقة وزارة التربية والتعليم الأخيرة.

وأشار إلى تقديمه لبيان عاجل واستجواب عقب العيد مباشرة وفور انعقاد الجلسات حال عدم إلغاء القرار حول إهدار المال العام وضياع وقت الوزارة من خلال القيام بمسابقات وإهدار أموال المعلمين الشباب وإشغال الرأي العام وإثارته في ظروف لا تسمح بذلك.

وأضاف "أباظة" في بيان نشره عبر الصفحة الرسمية لحزب "الوفد"، أن "هذا الأمر يؤثر على روح الانتماء والولاء والحب للدولة المصرية وقيادتها حتى نتمكن من استكمال برنامج البناء والتطوير وحماية أرضنا ومصرنا الحبيبة".

ووجه عضو الهيئة العليا لحزب الوفد رسالة إلى وزير التربية والتعليم قائلًا: "أعلم إنكم تبذلون بكل جهد نظام تعليمي وتربوى لإعادة صياغة الإنسان المصري وإعداده للمستقبل لمواجهة التقدم التكنولوجي العالم.

وطالب "أباظة" وزير التربية والتعليم بالعدول عن قرار فصل المعلمين المؤقتين المتعاقدين الذين تم التعاقد معهم مؤخرًا تمهيدا لإجراء مسابقة جديدة بدلا من تثبيتهم ما يعد إخفاقا يحتاج للمراجعة والتعديل.

وطمأن "أباظة" المعلمين والمعلمات المتعاقدين والبالغ عددهم 36000معلم في مسابقة متكافئة من بين 650 ألف متقدم وكانت التصفية شرسة ونجح العدد سالف الذكر فى مسابقه نزيهة وشرسة.

وأضاف وكيل لجنة التعليم بمجلس النواب أنه تم التعاقد مع المعلمين والمعلمات لمده 3أشهر وهناك علامات استفهام غير واضحة وسخرة غير مفهومة وإهدار للجهد والوقت والمال لتقرر وزارة التربية والتعليم إلغاء التعاقد بعد كل هذا العذاب.
وطالب "أباظة" الرئيس عبدالفتاح السيسي بالتدخل وإنقاذ المعلمين.

في السياق، أكدت الدكتورة ماجدة نصر عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، أن اللجنة ترفض فصل المعلمين المتعاقدين مع وزارة التربية والتعليم.

وأضافت لـ"المصريون"، أن لجنة التعليم ستستدعي الدكتور طارق شوقي وزير التعليم عقب إجازة عيد الفطر المبارك لمعرفة حقيقة أزمة المعلمين المتعاقدين داخل الوزارة، ولماذا ترفض الوزارة التجديد لهم.

وأوضحت نصر أن "لجنة التعليم تقف قلبًا وقالبًا مع المعلمين المؤقتين وتؤيد التجديد لهم داخل الوزارة وعدم فصلهمـ لأنهم اثبتوا كفاءة كبيرة خلال عملهم لمدة شهرين فقط داخل الوزارة".

وأشارت إلى أنها تتوقع الوصول إلى حل مرض لجميع الأطراف عند مناقشة لجنة التعليم للأزمة عقب إجازة عيد الفطر المبارك.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : المصريون

0 تعليق