عاجل

اخر اخبار العراق اليوم ترامب سيعلن ترشحه للرئاسة الأمريكية لعام 2024 عند حفل تنصيب بايدن

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

آخر تحديث: 30 نونبر 2020 - 1:55 م

بغداد/شبكة أخبار العراق- ينوي الرئيس الأميركي المنتهية ولايته، دونالد ترامب، إعلان ترشحه للانتخابات الرئاسية عام 2024 بالتزامن مع حفل تنصيب الرئيس الأميركي المُنتخب، جو بايدن، في 20 كانون الثاني، وذلك وفقًا لما كشفت صحيفة «ديلي بيست».ونقلت الصحيفة عن ثلاثة أشخاص مقربين ومطلعين على المحادثات قولهم إن «الرئيس كان يناقش تفاصيل إطلاق الحملة مع مستشارين ومقربين منه، خلال حفل التنصيب».وأكدت المصادر لـ»ديلي بيست» أن «ترامب طرح فكرة إطلاق الحدث المرتبط بعام 2024 خلال أسبوع تنصيب بايدن، وربما في يوم التنصيب، إذا فشلت جهوده لقلب نتائج انتخابات 2020 لصالحه».ونوّهت الصحيفة إلى أنها لم تحصل على تعقيب من البيت الأبيض على معلومات هذه المصادر، ولكنها أكدت أن الرئيس وبعض المقربين منه قد بدأوا بالفعل في جس نبض المانحين البارزين، إذا اختار الترشح في انتخابات 2024.ويعتزم ترامب، الاستئناف على القرار الذي أصدرته محكمة فدرالية، وردت من خلاله الطعون التي قدّمها فريقه على النتائج في ولاية بنسلفانيا، فيما أظهر إعادة فرز الأصوات التي طالبت بها حملة ترامب في ميلواكي، أكبر مقاطعات ولاية ويسكونسن، بحصول الرئيس الديمقراطي المنتخب جو بايدن على مزيد من الأصوات.والشكوى التي تقدّم بها الجمهوريون كانت تطالب إما بإبطال التصويت عبر البريد، وإما بإلغاء التصويت بكامله من أجل أن يترك لمشرعي الولاية قرار اختيار الفائز. وفاز الرئيس المنتخب جو بايدن في ولاية بنسلفانيا بفارق 81 ألف صوت.ورفضت المحكمة هذين الطلبين، ووصفت الطلب الثاني بأنّه «مفاجئ» معتبرة أنه يهدف إلى «حرمان 6,9 ملايين شخص من الذين صوّتوا في ولاية بنسلفانيا، مِن أصواتهم» التي أدلوا بها. كما أن الشكوى المقدّمة تطعن بقانون أُقِر عام 2019 ويتعلق بإدخال التصويت عبر البريد في ولاية بنسلفانيا، إذ ان الشكوى اعتبرت أنّ القانون غير دستوري.وكانت حملة ترامب قد طالبت بإعادة الفرز في اثنتين من أكبر مقاطعات ويسكونسن من حيث عدد السكان، وهما مقاطعتان تميلان إلى الحزب الديمقراطي، وذلك بعدما خسر الولاية بأكثر من 20 ألف صوت.وعلى مستوى الولايات المتحدة، فاز بايدن بانتخابات الرئاسة التي أجريت في الثالث من تشرين الثاني الحالي بأغلبية 306 من أصوات المجمع الانتخابي، وهو ما يزيد كثيرا عن الأصوات اللازمة للفوز بالرئاسة وعددها 270، في حين حصل ترامب على 232 صوتا. ويتقدم بايدن في التصويت الشعبي أيضا بأكثر من 6 ملايين صوت على منافسه الجمهوري.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : شبكة اخبار العراق

أخبار ذات صلة

0 تعليق