الوحدة الاخباري : مصدر بـ«القاهرة»: الانتهاء من إزالة «أبو قرن» ونقل سكانها خلال نوفمبر

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تواصل أجهزة محافظة القاهرة العمل على نقل 4765 أسرة من منطقة عزبة أبو قرن بنطاق حي مصر القديمة، وتسكينهم وحدات سكنية فى مشروع «معا» بمدينة السلام، و من المقرر الانتهاء من نقل الأسر وإزالة 1400 عقار خلال نوفمبر المقبل، وذلك ضمن خطة الدولة للقضاء على العشوائيات لاسيما الخطرة منها.

وأكد مصدر بمحافظة القاهرة، أن أعمال النقل مستمرة للسكان بواسطة سيارات تابعة للمحافظة يتم توفيرها بالمجان لنقل الأسر، حيث يتم تسليمهم وحدات سكنية مجهزة، مؤكدًا لـ«الوطن»، أن أعمال النقل والإخلاء تأخذ وقتا منعا لوقوع أي ضرر على الأسر، ويتم تسليمهم الوحدة تزامنا مع عملية الإخلاء، وبنهاية الأسبوع الجاري سيتم الانتهاء من نقل 3 آلاف أسرة وإزالة أغلب العقارات بالعزبة.

ولفت إلى أنه بنهاية العام الجاري سيتم القضاء على العشوائيات الخطرة بالقاهرة، وإعلان العاصمة خالية منها.

تغيير حياة المواطنين

من جانبها، قالت المهندسة جيهان عبد المنعم، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية، إنه يتم تغيير حياة المواطنين إلى الأفضل، من خلال انتشالهم من المناطق العشوائية وتوفير حياة كريمة تليق بالمواطن المصري، تشعره بالأمن والأمان، وتوفر له كل سبل المعيشة والترفيه والخدمات.

 عزبة «أبو قرن» غير آمنة

وأشارت إلى استمرار تنفيذ توجيهات القيادة السياسية بالمضي بخطوات متلاحقة في إنهاء إزالة المنطقة العشوائية عزبة ابو قرن بفسطاط مصر القديمة، والمصنفة بـ«غير الآمنة»، مشيرة إلى أن أعمال الإزالة تُجرى يوميا، مؤكدة متابعتها الميدانية المستمرة لأعمال الإزالة ودور لجنة التظلمات الميدانية المقامة بالموقع لبحث شكاوى المواطنين، مع استمرار الأعمال دون توقف أو تعطل.

مشروع تلال الفسطاط

وأوضحت أن أرض منطقة عزبة أبو قرن ستدخل ضمن حيز تنفيذ مشروع حديقة تلال الفسطاط، لتكون أكبر متنزه ومتنفس أخضر بالقاهرة، من خلال إقامة حديقة على مساحة كبيرة تتوسطها هضبة كبرى تتيح التواصل البصري مع أهرامات الجيزة وقلعة صلاح الدين ومآذن القاهرة، وتمثل الحديقة إطلالة على تاريخ مصر الخالد، لتصبح مقصدًا سياحيًا إقليميًا وعالميًا يعكس عراقة الحضارة المصرية.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق