الوحدة الاخباري : «داعش» يعلن مسؤوليته عن تفجير «مسجد شيعي» في جنوب أفغانستان

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلن تنظيم «داعش» الإرهابي، مساء أمس الجمعة، مسؤوليته عن تفجير استهدف مسجدا للشيعة في مدينة «قندهار» جنوب أفغانستان، أمس الجمعة، وخلف عشرات القتلى والجرحى.

وكانت وسائل إعلام أفغانية، قالت في وقت سابق، إن الهجوم الانتحاري استهدف مسجد «بيبي فاطمة» المعروف أيضا بمسجد الإمام برقة، للشيعة وأسفر عن مقتل أكثر من 60 شخصا وإصابة نحو 70 آخرين بجروح، وفقا لما ذكرته شبكة «روسيا اليوم» الإخبارية الروسية.

شهود عيان: 4 انتحاريين هاجموا الحسينية

وكان شهود عيان، قالوا في وقت سابق، إن 4 انتحاريين هاجموا الحسينية، فجر اثنان منهم نفسيهما عند بوابة الأمن، ما سمح للاثنين الآخرين بدخول المسجد ركضا ومهاجمة المصلين، وفقا لما ذكرته شبكة «سكاي نيوز» الإخبارية.

من جانبها، أعلنت حركة «طالبان» عن فتح تحقيق في الهجوم، متهمة في وقت سابق، تنظيم «داعش» الإرهابي بالوقوف وراءه.

وفي سياق متصل، رفضت واشنطن، أمس الجمعة، تأكيد مشاركة وفد أمريكي في مشاورات صيغة موسكو حول أفغانستان والتي تستضيفها العاصمة الروسية  في 20 أكتوبر الجاري، وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية، نيد برايس،خلال موجز صحفي، إن هناك التقاء في المصالح بين واشنطن وبين دول من قبيل روسيا عندما يدور الحديث عن أفغانستان.

وأضاف «برايس»: «في الماضي كنا نجد صيغة الثلاثية الموسعة نافعة ولقد أخذنا الدورة المرتقبة في موسكو بعين الاعتبار لكن يتعذر علينا حاليا أن نؤكد أي لقاء أو مشاركة من جهتنا»، وفقا لما ذكرته شبكة «روسيا اليوم» الإخبارية الروسية.

وكان المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى أفغانستان، ضمير كابولوف، قال في وقت سابق، إن موسكو تنتظر من واشنطن تأكيد مشاركة نظيره الأمريكي زلماي خليل زاد، في لقاءات الثلاثية الموسعة: روسيا والولايات المتحدة والصين، إلى جانب باكستان، وصيغة موسكو حول أفغانستان التي ستجري في العاصمة الروسية يومي 19 و20 أكتوبر الجاري.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق