الوحدة الاخباري : إيطاليا: الإجراءات التقييدية للنمسا واليونان ضد بلادنا غير مبررة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبّي كونتي، إنه لا يوجد أي سبب يدعو النمسا واليونان ودول أخرى، إلى اتخاذ إجراءات تقييدية تجاه بلاده، عقب قرار فيينا إبقاء الحدود مغلقة مع إيطاليا.

وأوضح كونتي، في تصريح أوردته وكالة "آكي" الإيطالية للأنباء: "لا أريد أن ندفع ثمن العمل العظيم من الشفافية والإجراءات الوقائية التي تبنيناها  أنا متأكد من أننا سنقنع أصدقائنا بأن مثل هذه المبادرات لا يمكن تبريرها".

من جانبه، أكد وزير الخارجية والتعاون الدولي لويجي دي مايو، أن المبادرات الفردية تضر بأوروبا والسوق الموحدة، معربا عن ثقته في أن المسألة من شأنها أن تتطور بشكل إيجابي بالنسبة لإيطاليا في الأيام القادمة.

"دي مايو" يؤكد ضرورة وضع معايير موحدة للحركة والتنقل في القارة الأوروبية

وأكد وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي لويجي دي مايو، أمس الأربعاء، ضرورة وضع معايير وقواعد موحدة للحركة والتنقل في القارة.

وخلال زيارة مقر هيئة الدفاع المدني الإيطالية مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان، قال دي مايو، في مؤتمر صحفي عقده الوزيران بمقر وزارة الخارجية الإيطالية في وروما وأوردته وكالة "آكي" الإيطالية للأنباء، إن إيطاليا اليوم إذ تنهض مجدداً، فهي تفعل ذلك أيضًا بفضل أصدقائها الرائعين مثل فرنسا".

وأوضح دي مايو: "أننا ننتظر تعاملا بالمثل من قبل جميع دول الاتحاد الأوروبي”، فضلا عن “معايير وقواعد موحدة للحركة والتنقل في القارة".

من جانبه، أشار الوزير الفرنسي، إلى أن التنسيق مطلوب لإعادة فتح الحدود بين الدول الأوروبية، مشددًا على ضرورة التحرك فورًا في هذا السياق.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : الوطن - حوادث

أخبار ذات صلة

0 تعليق