الوحدة الاخباري : فيديو.. كيف حوّل حسن الأسمر أغنية "كتاب حياتي" من حزينة لـ"فرايحي"؟

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أحد أشهر مطربي اللون الشعبي في مصر، برع في تقديم المواويل وأغنياته راسخة في أذهان الجمهور حتى بعد رحيله، وتحل اليوم 21 أكتوبر عام 1959 ذكرى ميلاد الفنان حسن الأسمر.

الأغنيات التي قدمها "الأسمر" خلال مسيرته الفنية أصبحت أيقونة للغناء الشعبي خاصة الحزين منها، وأبرزها "كتاب حياتي" التي أثرت في كل من سمعها وكلماتها محفورة في أذهان الكبار والصغار.

حين اتجه الفنان الشعبي للتمثيل والغناء في المسرح القومي، انتابه القلق من فكرة تغيير نوعية الأغنيات التي يقدمها، لكن القائمين على المسرح استغلوا نجاح أغنيات "الأسمر" وأخذوا الألحان وغيروا الكلمات لتصبح أكثر توافقًا مع المسرح القومي، وبينها أغنيته الأشهر "كتاب حياتي"، والتي لحنها بنفسه تحت اسم حسن عبدالعزيز، ذلك الاسم الذي استخدمه في تلحين العديد من الأغنيات الأخرى.

ويروي "الواد الجن" في لقاء تليفزيوني نادر له، كيفية تحويل كلمات أغنيته الحزينة إلى "فرايحي" كي تلائم المسرح القومي" قائلًا: "كنت خايف اشتغل في المسرح القومي لأنه عريق وفي عمالقة اشتغلوا عليه، فكان لازم اتوظف صح".

من المعروف أن كلمات أغنية "كتاب حياتي" تقول "كتاب حياتي يا عين ما شفت زيه كتاب، الفرح في سطرين والباقي كله عذاب.. عذاب عذاب عذاب"، ولكن "الأسمر" غناها بلحن مبهج على المسرح القومي بشكل فيه من المرح، وغيَّر الروح الحزينة للأغنية، قائلًا: "كتاب حياتي يا عين ولكل حي كتاب، كتاب حياتي يا عين ولكل حي كتاب.. مين اللي كتبوا مين، مين يا أولي الألباب؟ الدنيا الدنيا الدنيا..".

وظهر حسن الأسمر من خلال اللقاء التليفزيوني، وسط كوكبة من نجوم المسرح القومي آنذاك، بينهم الفنان أحمد بدير والراحل إسماعيل محمود والفنانة الراحلة فايزة كمال. 

أخبار قد تعجبك

الخبر | الوحدة الاخباري : فيديو.. كيف حوّل حسن الأسمر أغنية "كتاب حياتي" من حزينة لـ"فرايحي"؟ - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : الوطن - حوادث ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق