اخبار العالم العربي اليوم بين العار وإنفاذ القانون.. ترامب وبايدن يتبارزان بالقضايا العرقية والعنف في المناظرة الأولى

0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن الاحتجاجات العرقية بعد وفاة جورج فلويد «لم تكن سلمية».

وأضاف الرئيس الأمريكي، خلال اللمناظرة الرئاسة الأولى التي جمعته بمرشح الحزب الديمقراطي جو بايدن، أن «اليسار المتطرف مسؤول عن أعمال العنف التي تشهدها الولايات المتحدة».

ولفت إلى أن «بايدن لا يستطيع قول كلمة إنفاذ القانون لأنه سيخسر اليساريين».

وأشار إلى أنت «كل هيئات الولايات المتحدة دعمته في معالجته لأعمال الشغب».

بدوره قال المرشح الديمقراطي، جو بايدن، إن «زيارة ترامب للكنيسة بعد مظاهرات مقتل جورج فلويد بمثابة عار».

واتهم بايدن ترامب بـ«تعميق الانقسام بين الأمريكيين».

وأضاف أن «هناك ظلم ممنهج في تطبيق القانون».

وكانت المناظرة الأولى بين مرشحي الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب وجو بايدن، انطلقت في جامعة «كيس ويسترن ريزيرف»، وهي الأولى بين 3 مناظرات مقررة بين المرشحين.

ودخل المرشحان إلى المنصة في نفس الوقت وابتسما بينما أوضح المذيع كريس والاس المسؤول عن إدارة المناظرة من قناة فوكس نيوز أنهما لن يتصافحا.

وقال بايدن «كيف حالك يا رجل؟» ومد ذراعيه نحو ترامب.

وتستغرق المناظرة 90 دقيقة بحضور جمهور محدود ملتزم بقواعد التباعد الاجتماعي بسبب الوباء في جامعة كيس ويسترن ريزيرف في كليفلاند.

وهذه هي المناظرة الأولى من ثلاث مناظرات من المقرر إجراؤها.

وقال منظمون إن الحضور حوالي 80 شخصا، بمن فيهم أفراد عائلتي المرشحين وضيوفهما وموظفو الحملتين والمضيفون ومسؤولو الصحة والأمن والصحفيون.

وكان من بين ضيوف ترامب السيدة الأولى ميلانيا ترامب ونجليه إريك ودونالد جونيور وابنتيه إيفانكا وتيفاني وأنصار مثل عضو مجلس النواب جيم جوردان وكبير موظفي البيت الأبيض مارك ميدوز.

وجلست جيل زوجة بايدن في الجزء المخصص له.

ومع إدلاء أكثر من مليون أمريكي بأصواتهم في وقت مبكر بالفعل ونفاد الوقت أمام تغيير الآراء أو التأثير على شريحة صغيرة من الناخبين الذين لم يحسموا أمرهم، فإن المناظرة بين المرشحين للبيت الأبيض تنطوي على مخاطر كبيرة قبل خمسة أسابيع من انتخابات الثالث من نوفمبر تشرين الثاني.

وتقدم بايدن (77 عاما) بشكل مطرد على ترامب (74 عاما) في استطلاعات الرأي على مستوى البلاد رغم أن استطلاعات الرأي في الولايات الحاسمة تظهر تقارب المنافسة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    102,955

  • تعافي

    95,586

  • وفيات

    5,901

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : المصري اليوم - عرب وعالم

أخبار ذات صلة

0 تعليق