اخبار العالم العربي اليوم «النواب الليبي»: لن نستقبل الاستعمار التركي بالورود

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أشاد البرلمان الليبى بالموقف المصرى الداعم لليبيا والتصدى للأخطار التى تحيق بها، معربا عن تطلعه لموقف جزائرى داعم، وثمن رئيس مجلس النواب الليبى، عقيلة صالح، تفويض مجلس النواب المصرى، للرئيس عبدالفتاح السيسى، بالتدخل فى ليبيا ومساندة الدولة الليبية.

وفى بيان رسمى، عبّر عضوا مجلس النواب الليبى عيسى العريبى وزياد دغيم عن تطلعهما لموقف جزائرى داعم لإرادة الشعب الليبى التى يمثلها مجلس النواب المنتخب ومطالبته المشروعة والشرعية لتفعيل الميثاق العربى والدفاع العربى المشترك ضد الاستعمار التركى المباشر.

وقال النائبان، رداً على تصريحات الرئيس الجزائرى، عبد المجيد تبون، التى أعرب فيها عن قلقه من تطور الأوضاع الليبية: «نحن نتفهم حسابات الجغرافيا السياسية بين الجزائر وطرابلس، ولكننا لا نتوقع من الليبيين والعرب استقبال الاستعمار التركى بالورود والذى يستهدف استقرارنا وأمننا ومواردنا».

على صعيد متصل، قال وزير الخارجية الألمانى، هايكو ماس، إنه يمكن وضع «كافة الشركات والأشخاص والكيانات» التى تشارك فى خرق حظر الأسلحة، فى قائمة. وأضاف: «نعلم أنه يتم نقل العتاد والمرتزقة أيضا على نحو متكرر عبر سفن أو طائرات مستأجرة إلى ليبيا»، وذكر «ماس» أنه بعد ذلك يمكن تصور فرض عقوبات على الدول التى تأتى منها أسلحة أو مرتزقة. من جانبه، زعم الرئيس التركى، رجب طيب أردوغان، أن حكومته تقدم الدعم لحكومة الوفاق بما «يتوافق مع الاتفاقيات المشتركة»، وقال فى كلمة، الثلاثاء، بمناسبة مرور عامين على بدء النظام الرئاسى فى تركيا: «نتابع عن قرب بعض التطورات التى حصلت مؤخراً فى ‎ليبيا، ويجب ألا يتحمس أحد، لن نمنحهم الفرصة»، وقال أردوغان إن بلاده ستواصل انتزاع حقوقها دون التعدى على الآخرين.

وفى الوقت نفسه، التقى وزير الداخلية لحكومة الوفاق، فتحى باشاغا بوزير الدولة القطرى لشؤون الدفاع فى أنقرة، وأعرب له عن الشكر لوقوف بلاده مع حكومة طرابلس.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    88,402

  • تعافي

    28,924

  • وفيات

    4,352

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : المصري اليوم - عرب وعالم

0 تعليق