اخر الاخبار - دراسة لمجلس عزيمان: حوالي 65 بالمائة من المستجوبين يوافقون على مجانية المدرسة العمومية

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

غ.د

كشفت دراسة للمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، بأن 64.9 بالمائة من المستجوبين يعتبرون أن المدرسة العمومية يجب أن تظل مجانية فيما يبرر 31.3 بالمائة من المستجوبين رفض المساهمة في مصاريف التمدرس بنقص الإمكانيات اللازمة للقيام بذلك.

وأكدت عينة المستجوبين، التي شملت 3000 أسرة منتقاة عن طريق السحب العشوائي، وتتوزع على مختلف جهات المملكة بالتناسب، 2000 أسرة منها بالوسط الحضري و1000 بالوسط القروي، من خلال أسلوب المقابلات الشخصية، أجراها 45 باحثا مدربا، أن نسبة البالغين 25 سنة فما فوق من الأفراد المستجوبين الذين يعبرون عن رفض المساهمة في مصاريف التمدرس في المدرسة العمومية، بلغت 83.6 بالمائة في الوسط القروي، و74.5 بالمائة في الوسط الحضري.

وحسب الدراسة التي قدمتها مديرة الهيئة الوطنية للتقييم لدى المجلس، رحمة بورقية، اليوم الأربعاء، خلال لقاء تواصلي نظمه المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، حول ” الأسر والتربية: تصورات، انتظارات، تطلعات وتكلفة”، فإن 52.2 بالمائة من الأسر في المتوسط تعتبر المدرسة ضامنة لتعليم جيد، ونسبة 60.4 من الأسر بين أسر الوسط القروي ترى أن المدرسة تقدم تعليما جيدا.

وأشارت الدراسة ذاتها إلى أن تمدرس الطفل المنحدر من نسبة 10 بالمائة من الأسر الميسورة يبلغ 13.3 مرة تمدرس الطفل المنحدر من نسبة 10 بالمائة من الأسر الفقيرة، مضيفة أن 19 بالمائة من الأسر صرحت بكونها اقترضت من الأقارب أو الأصدقاء لتغطية تكاليف الدخول المدرسي لأطفالها، وأن متوسط الإنفاق للطفل المتمدرس يرتفع مع مستوى الدخل.

وتطرقت الدراسة أيضا إلى العلاقات التي تربط الأسر بجمعيات الآباء والأولياء انطلاقا من مستويات مشاركتهم في هذه الهيئات وتواجدها بالمؤسسات التعليمية من عدمه، وانخراط الآباء فيها، ومشاركتهم الفعلية في اجتماعاتها وأنشطتها، موضحة أن مشاركة الآباء في اجتماعات هذه الهيئات ترتفع بارتفاع مستواهم التعليمي، وتزداد كذلك حدة نشاطهم فيها كلما كان دخلهم مرتفعا، مبرزة أن الآباء وأولياء الأمور يسعون إلى أن يتملك أبناؤهم اللغات العربية والإنجليزية والفرنسية.

الخبر | اخر الاخبار - دراسة لمجلس عزيمان: حوالي 65 بالمائة من المستجوبين يوافقون على مجانية المدرسة العمومية - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : بوابة نون ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق