رئيس الإمارات يصدر قرارًا بالعفو عن قيادي إخواني شهير

0 تعليق 1 ألف ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قرر رئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، اليوم، العفو عن القيادي السابق بتنظيم الإخوان عبد الرحمن بن صبيح السويدي، والمدان في قضية "التنظيم السري" بالبلاد.

وقالت وسائل إعلام إماراتية إن "القرار جاء بعدما اكتشف السويدي سعي التنظيم لزعزعة أمن واستقرار الإمارات، ليقرر نقض البيعة والخروج من التنظيم، والعودة إلى حضن الوطن" ومن أجل ذلك زعم القيادي الإماراتي السابق في "التنظيم السري بالإمارات" التابع لجماعة الإخوان، في يوليو 2017، أن قطر عرضت جوازات السفر والأموال على قيادات الجماعة الهاربين، معبرًا عن ندمه وحسرته على ما فات من عمر بصفوف التنظيم.

وقال السويدي في حديث متلفز حينذاك: إن قناة الجزيرة "أرسلت موظفًا إلى دبي لتدريب أعضاء التنظيم السري على إشاعة الفوضى.. وقد ندمت ولا أريد لغيري أن يسير في الطريق الخاطئ.. أنا نادم وهناك فرصة للبعض للنجاة، وأن يعيد ترتيب أوراقه".

وأضاف أن "فتاوى القرضاوي كانت ترافق وتعزز كل أموال تبعثها الدوحة للتنظيم لإحداث الفوضى وتنفيذ مخططات إرهابية في بضع دول بينها الإمارات، حسب زعمه.

 يذكر أن الإمارات تحظر جماعة الإخوان المسلمين، وقد صنفتها عام 2014 ضمن قائمة التنظيمات "الإرهابية" التي تضم 83 مجموعة متشددة تنشط على المستوى العالمي.

---------------------------------------------------
مصدر الخبر الاصلي موقع : المصريون

أخبار ذات صلة

0 تعليق