الوحدة - كيف ردت السلطات التركية على حادثة اعتداء بائع تركى على طفل سورى بوحشية

0 تعليق 7 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بائع تركى يضرب طفل سوري

في رد فعل سريع من السلطات التركية تجاه الطفل السورى حسن ، والذى تم الاعتداء عليه بمنتهى الوحشية في داخل سوق إزمير التاريخى، في غرب تركيا عن طريق أحد البائعين الأتراك في السوق ، حيث قدمت السلطات للطفل دراجة تعويضا للطفل ، مع تقديم الإعتذار المناسب للطفل و أسرته لما بدر من البائع التركى .

هذا و قد استطاعت السلطات التركية أن تتوصل الى شخصية الطفل السورى الذى ظهر في الفيديو ، و هو يتعرض للضرب بوحشية و عنف عن طريق أحد الباعة الأتراك ، و هو الطفل حسن خانطومانى و الذى يبلغ من العمر ثمانى سنوات ، ليتوجه اليه في منزله والى إزمير شخصيا السيد مصطفى توبراك ، ليهنأ الوالدين بسلامة ابنهما ، و يقدم للطفل حسن هدية ” دراجة ” مقدمة من الرئاسة التركية .

أول صورة للأب السورى الذى أسقطته الصحفية المجرية على الأرض و هو يحمل طفله و يقرر على مقاضاة الصحفية

يعد غرق الطفل السوري إيلان مالك تعرف على اقتراح الملياردير المصرى نجيب ساويرس لانقاذ لاجئين سوريا

كما أعرب والى إزمير السيد مصطفى توبراك بأن هذا الحادث هو مجرد حادث فردى لا يعبر إلا  عن نفسه فقط ، و قدم دليلا على ذلك رد الفعل الغاضب الذى تلقى به المجتمع التركى فيديو الاعتداء على الطفل السورى حسن ، كما أكد الوالى بأن البائع الذى قام بالاعتداء على الطفل قد تم القبض عليه بالفعل و جاري تقديمه للمحاكمة .

جدير بالذكر أن الطفل السورى قد نطق ببعض كلمات تسببت في حزن شديد لكل من تابع اللقاء ، حيث تكلم الطفل عن اللحظات التى كان يمشى فيها بالسوق يبيع المناديل الورقية ، و كطفل صغير فكر في أن يلمس دراجة البائع البخارية ، ليقوم البائع بالاعتداء عليه بوحشية و يخاف الطفل من أن يخبر أهله ، و يظل كامتا الحادث في صدره حتى ينشر فيديو الاعتداء في التليفزيون و يأتى الوالى لمنزل أسرة الطفل لتقديم الاعتذار المناسب .

الخبر | الوحدة - كيف ردت السلطات التركية على حادثة اعتداء بائع تركى على طفل سورى بوحشية - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو : ن.م عالمية ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

0 تعليق